قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أعدم مكسيكي أدين بتهمة القتل في تكساس كما أعلن الناطق باسم السجن رغم نداء اللحظة الأخيرة الذي وجهه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون لوقف تنفيذ الحكم. واعلن الناطق باسم مصلحة السجون في تكساس جايسون كلارك عبر الهاتف انه تم اعلان وفاة خوسيه ارنستو مديلين (33 عاما) عند الساعة 21,57 بالتوقيت المحلي (02,57 ت.غ).

وتم تنفيذ الحكم رغم النداء الذي وجهه بان كي مون للسلطات الاميركية لكي تنصاع لقرار محكمة العدل الدولية الذي طالب بتعليق تنفيذ الحكم ومراجعة ملف هذا المكسيكي مع ملفات مواطنين له حكم عليهم ايضا بالاعدام.

وقال بان كي مون في مكسيكو حيث يشارك في مؤتمر دولي حول الايدز quot;يجب احترام كل قرارات محكمة العدل الدولية من قبل الدولquot;. واضاف ان quot;على الولايات المتحدة اتخاذ كل خطوة ممكنة للسعي من اجل وقف تنفيذ حكم الاعدام بحق مديلينquot; مشيرا الى انه اتخذ كل الخطوات اللازمة من اجل تاخير تنفيذ الحكم.

لكن وزارة الخارجية الاميركية قالت انها قامت بكل ما بوسعها وانها غير قادرة على وقف تنفيذ الحكم مشيرة الى قرار صادر عن المحكمة العليا في اذار/مارس وينص على ان الرئيس لا يحظى بسلطة دستورية للتدخل في القضية.

وقال الناطق باسم الخارجية الاميركية كورتيس كوبر ان quot;هذه القضية تطرح وضعا صعباquot;. واضاف ان quot;المحكمة العليا خلصت الى ان الرئيس لا يملك القدرة الدستورية او السلطة التشريعية لنقض احكام صادرة عن ولاياتquot;.

وكانت محكمة العدل الدولية طلبت من السلطات الاميركية في العام 2004 مراجعة الاحكام الصادرة بحق 51 مكسيكيا يواجهون حكم الاعدام باعتبار ان ذلك يخالف بنود معاهدة فيينا لان السلطات لم تبلغهم بحقهم في الحصول على مساعدة قنصلية خلال محاكمتهم. والشهر الماضي طلبت محكمة العدل الدولية من الولايات المتحدة تعليق تنفيذ حكم الاعدام بحق مديلين واربعة مكسيكيين اخرين ينتظرون تنفيذ حكم الاعدام بحقهم.