قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

السليمانية : اتهم النائب العراقي الكردي محمود عثمان السبت انقرة بالاضطلاع ب quot;دور كبيرquot; في اعداد لقرارات quot;معاديةquot; للاكراد في مجلس النواب العراقي منتقدا في الوقت نفسه دور واشنطن.

وقال عثمان في مؤتمر صحافي في مدينة السليمانية في اقليم كردستان ان quot;تركيا لها دور كبير في طبخ قرارات معادية للاكراد في مجلس النواب العراقي سعيا منها لتقليل حجم مكتسبات الشعب الكردي الذي حصل عليها بعد سقوط النظام البائدquot;.

واضاف ان quot;تركيا كانت وراء المصادقة على المادة 24 في قانون الانتخابات المحافظات التي اعيدت الى برلمان من الجديد أثر نقضها من قبل رئيس الجمهورية ونائبه الشيعي عادل عبدالمهديquot;.

وتتضمن هذه المادة تأجيل الانتخابات في محافظة كركوك ستة اشهر وتقاسم السلطة بنسبة 32% لكل مكون (عرب اكراد تركمان) فيما تعطى نسبة 4% للمسيحيين.

كما تنص على نقل الملف الامني في المدينة الى وحدات عسكرية مستقدمة من جنوب ووسط العراق بدلا من الوحدات العسكرية العاملة حاليا في كركوك مع تأكيد خروج القوى الامنية المرتبطة بالاحزاب السياسية.

وحول ارسال قوات عراقية من بغداد ومحافظات الجنوب العراقية قال عثمان ان quot;هذا المشروع رفضه وزير الدفاع العراقي اثناء زيارته الى كركوك لكن في حال ارسال قوات اضافية نحن نعتبر ذلك عملية تعريب مثلما قام به صدام حسينquot;.

وانتقد القيادي الكردي الدور الاميركي quot;السلبيquot; في تمرير المادة.

وقال ان quot;الاميركيين وقفوا موقف المتفرج ازاء التدخلات التركية في في الشان العراقيquot;.

ويطالب الاكراد بضم كركوك الى اقليم كردستان، الامر الذي يعارضه العرب والتركمان.