قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الامم المتحدة : قالت صربيا انها ستسعى للحصول على رأي من محكمة العدل الدولية بشأن ما اذا كان إعلان استقلال كوسوفو قانونيا وان بلجراد ستلتزم بما ستقرره المحكمة.وقال وزير الخارجية الصربي فوك غيرميتش في مؤتمر صحفي بالأمم المتحدة يوم الجمعة انه طلب بأن تطرح المذكرة أمام الجلسة المقبلة للجمعية العامة للأمم المتحدة التي ستفتتح في منتصف سبتمبر ايلول المقبل دعما لإحالة صربيا للقضية الشائكة على محكمة العدل الدولية في لاهاي.

واضاف غيرميتش انه قدم طلب صربيا يوم الجمعة الى نائب الأمين العام للأمم المتحدة اشا روز ميجيرو. وستقرر لجنة في الجمعية العامة المؤلفة من 192 دولة ما اذا كانت ستضم ذلك الاقتراح الى جدول الأعمال.ووضعت كوسوفو التي كانت اقليما صربيا لفترة طويلة تحت إدارة الأمم المتحدة في عام 1999 بعدما أخرج قصف حلف شمال الاطلسي القوات الصربية المتهمة بعمليات قتل جماعي للمدنيين في حرب استمرت عامين ضد المسلحين الانفصاليين.

وأعلنت الأغلبية الألبانية التي تشكل 90 في المئة من سكان كوسوفو الاستقلال في 17 فبراير شباط. وفيما اعترفت كثير من الدول الغربية بها أعلنت صربيا وحليفتها القوية الكُبرى روسيا ان تلك الخطوة غير قانونية.

وفي أنحاء العالم اعترفت أكثر من 40 دولة بكوسوفو لكن الأغلبية امتنعت حتى الآن وسط ما قال غيرميتش انه اضطراب بشأن ما اذا كان استقلال كوسوفو يتفق مع القانون الدولي. وأوضح أن رأي محكمة العدل الدولية قد يوفر quot;إرشادا واضحاquot; لتلك الدول.

واضاف غيرميتش انه في الوقت الذي سيكون فيه الرأي الذي تسعى بلاده للحصول عليه من محكمة العدل الدولية استشاريا وليس ملزما quot;فبوسعي القول ان صربيا ستقبل أي رأي يأتي من محكمة العدل الدولية.quot;