قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مجلس التعاون الخليجي يدين افتتاح ايران مكتبين في ابو موسى

طهران-القاهرة: اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حسن قشقاوي مجددا اليوم جزيرة ابو موسى quot;ايرانيةquot; مشيرا الى إمكانية إزالة أي سوء فهم في هذا الشأن عبر الحوار الثنائي مع دولة الامارات. ونقلت وكالة مهر للانباء عن قشقاوي قوله ردا على تصريحات صدرت مؤخرا عن مسؤول في وزارة الخارجية الاماراتية ان quot;طرح هذه القضية اعلاميا يمثل توجها غير بنّاء ويتعارض مع روح التفاهم السائدة على العلاقات بين ايران والاماراتquot;.

وقال ان بلاده quot;تؤكد دوما إمكانية تسوية أي سوء فهم حول الترتيبات الإجرائية في جزيرة ابو موسى عبر الحوار الثنائي وفي إطار مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين في عام 1971quot;.

وكانت دولة الإمارات قد كشفت أمس عن إنشاء الحكومة الايرانية مكتبين لها في جزيرة أبو موسى ودعت طهران الى الالتزام بمذكرة التفاهم الموقعة عام 1971 بشأن الجزيرة وإلغاء كافة الاجراءات التي اتخذتها بصورة غير مشروعة معتبرة ان ذلك لن يغيّر وضع سيادة الامارات عليها.

و أكد المجلس الوطني الاتحادي في بيان بهذا الصدد : quot;إنّ المجلس الوطني الاتحادي إذ يتابع باهتمام قيام جمهورية إيران الإسلامية بإنشاء مكتبين لها في جزيرة أبو موسى التي يحكم الوضع فيها ما جاء في مذكرة التفاهم عام 1971 والتي لم تنقل السيادة على الجزيرة أو أي جزء منها للجانب الإيراني الأمر الذي يجعل من هذه الأعمال، أعمالاً غير مشروعة من جانب ولا تسهم في تعزيز العلاقات وتطويرها وبناء الثقة بين البلدين من الجانب الآخر وهو الأمر الذي تحرص عليه دولة الإمارات العربية المتحدة وتؤكده في جميع المناسبات.quot;

دعوة عربية الى وقف الاجراءات الاحادية الجانب في الجزيرة

و في القاهرة، أعربت جامعة الدول العربية عن قلقها البالغ حول ما تردد بشأن قرار الحكومة الايرانية اقامة منشآت لها في جزيرة quot;أبو موسىquot; وحذرت من الآثار المترتبة على هذه الخطوة التي تضيف الى التوتر القائم في المنطقة.

ودعت في بيان لها اليوم الى وقف هذه الإجراءات الأحادية الجانب والتجاوب مع المساعي الحميدة الرامية الى ايجاد حل سلمي لقضية الجزر الاماراتية الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى) وذلك عن طريق المفاوضات المباشرة أو من خلال التحكيم الدولي بما يسمح بتعزيز الامن والاستقرار في المنطقة.

يذكر ان الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبدالرحمن العطية أعرب في تصريح صحافي امس عن إدانته الشديدة لهذه الإجراءات الايرانية في جزيرة أبو موسى التابعة لدولة الامارات العربية المتحدة. وأكد العطية أن quot;هذا الإجراء من قبل السلطات الايرانية يعد انتهاكا صارخا وعملا غير مشروع على جزء لا يتجزأ من اقليم دولة الإمارات العربية المتحدة بوصفها دولة مستقلة ينبغي احترام سلامتها الاقليمية ووحدة أراضيهاquot;.

وكانت ايران سيطرت على جزر طنب الكبرى وطنب الصغرى وابو موسى الواقعة قرب مضيق هرمز، إثر رحيل القوات البريطانية من الخليج في 1971. وترفض ايران باستمرار مطالبة الامارات بحقها في الجزر كما ترفض إحالة هذا الخلاف على محكمة العدل الدولية في لاهاي.

وتبلغ مساحة جزيرة ابو موسى 12 كلم وتقع على مسافة شبه متقاربة من ايران ودولة الامارات، وازدادت اهميتها انطلاقا من موقعها الاستراتيجي واحتياطها النفطي المفترض. وتتهم ابو ظبي طهران بانها لم تحترم مذكرة التفاهم حول الجزيرة عبر قيامها العام 1992 بتعزيز وجودها العسكري فيها.