قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: اعلنت النيابة العامة في بيان الثلاثاء ان محكمة في نيويورك وجهت الى عافية صديقي (36عاما)، الطبيبة الباكستانية المتخصصة بالجهاز العصبي والمشتبه بارتباطها بتنظيم القاعدة، تهمة محاولة قتل اميركيين والاعتداء عليهم.

وسبق لصديقي ان مثلت امام القضاء الاميركي في آب/اغسطس، بعدما تسلمتها السلطات الاميركية من افغانستان حيث اعتقلت في 17 تموز/يوليو الفائت.

واوضح المدعي العام مايكل غارسيا في البيان ان صديقي كانت يومها مشتبها بها ولم يكن قد وجه اليها الاتهام رسميا. واضاف البيان ان المتهمة التي تعاني من جروح عدة ستمثل ظهر الاربعاء مجددا امام القضاء. وسترد صديقي خلال هذه الجلسة على اربع تهم موجهة اليها هي محاولة قتل مواطنين اميركيين خارج الولايات المتحدة، ومحاولة قتل ضباط اميركيين، وحمل سلاح ناري واستخدامه بهدف جرمي، والاعتداء على موظفين امنيين اميركيين.

واوضح المدعي العام ان صديقي تواجه خطر السجن لعشرين عاما عن كل تهمة من هذه التهم الاربع. وكانتالشرطةالافغانيةاعتقلت صديقيفي17تموز/يوليوفيولايةغزنة في وسط افغانستان.وفياليومالتالي زارهامسؤولونعسكريوناميركيونفيمكاناعتقالها، فعمدت الى الاستيلاء على مسدس واطلقتمنه رصاصتينولكنها لم تصباحدا.

وعلى الاثر بادر احدالعسكريين الاميركيين الى اطلاق النارعلىصديقيفاصابهافيالصدر.

وفي آب/اغسطس وبعدما مثلت امامه في كرسي نقال، امرقاضاميركي بانيعاين صديقيطبيب لكي يقررمااذايمكنلها ان تبقى في السجناواذاكانيجبنقلهاالىالمستشفى.

وقالتاليزابيثفينكمحاميةصديقيانموكلتهالمتتلقعلاجاطبيامناسبامنذاصابتها. وفقدتصديقيفي2003عندماكانتتزوراهلهافيكراتشيفيباكستان.

وانتقداقرباءصديقيومنظماتالدفاععنحقوقالانسانبشدةاختفاءهاواشارواالىانهاربمااعتقلتفيسجنسريفياميركاالشمالية. واثار توقيفها احتجاجات عارمة في باكستان.

وتمادراجاسمهاالعام2004ضمنلائحةالمشتبه بصلاتهم بتنظيم القاعدة.