قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد: اعلنت وزارة الخارجية الباكستانية الثلاثاء ان الرئيس الباكستاني الجديد آصف علي زرداري سيبحث في لندن الثلاثاء مع رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون ملف المناطق القبلية الباكستانية. وقال محمد صديق المتحدث باسم وزارة الخارجية الباكستانية quot;انها زيارة خاصة ولكن الرئيس سيلتقي خلالها رئيس الوزراء البريطانيquot;.

واضاف ان زرداري، زوج رئيسة الوزراء الراحلة بنازير بوتو التي اغتيلت نهاية 2007 في هجوم انتحاري والذي ادى اليمين الدستورية الاسبوع الفائت، سيلتقي براون ثم سيتوجه الى نيويورك للمشاركة في اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة.

وبحسب وسائل الاعلام الرسمية الباكستانية فان زرداري سيبحث quot;المشاكل على الحدود الافغانية-الباكستانيةquot; حيث يقاتل الجيش مسلحي حركة طالبان الباكستانية المدعومين من نظرائهم الافغان والمقاتلين الاجانب في تنظيم القاعدة. وتؤكد الولايات المتحدة ان القاعدة وحركة طالبان الافغانية اعادتا رص صفوفهما في هذه المناطق القبلية.

وخلال الاسابيع الاخيرة ضاعفت القوات الاميركية المنتشرة في افغانستان المجاورة عمليات اطلاق صواريخ على الاراضي الباكستانية ما اثار توترا بين واشنطن واسلام اباد التي تعتبر حليفا رئيسيا للرئيس الاميركي جورج بوش في quot;الحرب على الارهابquot; التي شنها غداة اعتداءات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001.