قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نيروبي : ذكر شهود عيان أن متمردين اسلاميين قصفوا العاصمة الصومالية مقديشو يوم الاثنين في هجمات أسفرت عن مقتل 23 شخصا على الأقل خلال الساعات الاربع والعشرين الماضية.
وقالوا ان المتمردين هاجموا قاعدتين لقوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الافريقي وقصفوا المطار الرئيسي بالمدينة وضربوا أيضا أهدافا حكومية في منطقة سوق البكارة المضطربة.
وعلى الرغم من جهود الامم المتحدة للتوسط في اتفاق سلام تصاعد قتال هذا الشهر في الصومال حيث يقاتل اسلاميون الحكومة المؤقتة والقوات الاثيوبية التي تدعمها.
وذكر تجار في سوق البكارة أنهم أحصوا 11 جثة في أحدث قتال وقع يوم الاثنين وسقطت أيضا قذائف صباح الاثنين حول مطار مقديشو حيث تحدت طائرة تجارية حظرا فرضته جماعة حركة الشباب الاسلامية المتشددة بالهبوط في المطار.
وقال سكان ان 12 شخصا على الاقل لقوا حتفهم في قتال دار يوم الاحد. وقال أحد السكان quot;أصاب صاروخ منزلا مجاورا وقتل تسعة أشخاص من نفس العائلة.quot;
وكان اسلاميون قد شنوا حركة مسلحة في أوائل عام 2007 أسفرت عن مقتل نحو عشرة الاف مدني وعدد غير معروف من المقاتلين.