قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: اتهمت مصر مجلس الأمن يوم السبت بأنه quot;لا يقوم بواجبهquot; لانه لم يتخذ إجراء بعد مرور أسبوع على بدء القصف الجوي الاسرائيلي لغزة.
وقال أحمد أبو الغيط وزير الخارجية في مقابلة على التلفزيون المصري نقلتها هيئة الاذاعة البريطانية quot;لا ينبغي لأحد أن يترك عملية مثل هذه لمدة سبعة أيام.quot;
وشَبَه أبو الغيط رد فعل المجلس على قصف اسرائيل لغزة الذي أسفر عن مقتل 446 شخصا على الأقل برد المجلس على الغزو الذي شنته اسرائيل لجنوب لبنان عام 2006.
وقال quot;في لبنان استغرق المجلس 33 يوماquot; كي يصدر قرارا. وقتل نحو 1200 شخص في لبنان و158 اسرائيليا خلال الهجوم الاسرائيلي على لبنان.
ورفعت جلسة في مجلس الامن يوم الاربعاء من دون التصويت على موضوع غزة وقال دبلوماسيون ان مفاوضات ستجرى في الأيام المقبلة بشأن مشروع قرار تقدمت به ليبيا وصفه مندوبون غربيون بأنه غير متوازن.
وتابع أبو الغيط أن المجلس quot;يعتقد بأن اسرائيل ستحقق شيئا.. اسرائيل لن تحقق شيئا وينبغي أن نفهم بأن اسرائيل لن تحقق شيئا في غزة.quot;
وفي بيان لوزارة الخارجية صدر يوم السبت قال أبو الغيط ان على مجلس الأمن أن يدعو فورا الى وقف الاقتتال quot;حتى لو استدعى الأمر قيامه بعد ذلك باصدار قرار آخر ينظم الآليات الحاكمة للوضع بين الأطراف فى الأيام التاليةquot;.
وتنفي اسرائيل أن يكون هدفها إسقاط حماس ولكنها تقول انه يتعين وقف اطلاق الصواريخ قبل أن توقف هي عملياتها العسكرية.
وقال أبو الغيط في المقابلة ان المنتقدين الذين يدعون مصر الى فتح معبر رفع مع غزة انما يحاولون جر مصر الى مواجهة مع اسرائيل. واستبعدت مصر فتح المعبر في غياب السلطة الفلسطينية ومراقبي الاتحاد الاوروبي.
وأضاف quot;ان الذين قادونا الى هذه المواجهة من خارج المنطقة لن يخسروا شيئا ثم ستتحمل مصر وحدها مسؤولية هذه المواجهة.quot;
ووجه الامين العام للجامعة العربية عمرو موسى يوم السبت انتقادا للاتحاد الاوروبي لعدم تحركه بشكل أسرع.quot;