قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: شنّت صحيفة الأهرام المصرية هجوماً عنيفاً على أمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله بعد خطابه أمس في ذكرى العاشر من محرّم، فكتبت تحت عنوان مناضلو الميكرو فوناتrlm; ترفقوا بأنفسكم وشعوبكم : لقد كشفت بشاعة العدوان الإسرائيلي على غزة مدى تفاهة مناضلي الميكروفونات هؤلاء الذين يعشقون دغدغة الحواسrlm;..rlm; وإشاعة الأوهام عن قدراتهم اللامحدودة في سحق الأعداءrlm;..rlm; ووقف آلة الحرب الإسرائيليةrlm;.rlm; وحين تقع الواقعة لا نري إلا كلاماrlm;.rlm; وهذا ما حدث من السيد حسن نصر الله عاشق الخطب الرنانةrlm;..rlm; يطلق لحيته وتتدلي خصلة من شعره الناعم على جبينهrlm;..rlm; ويختبئ في الظلام يناضل بالكلامrlm;..rlm; بل ويتجرأ على الدولة الكبيرة العظيمة مصر صمام الأمان في تلك المنطقةrlm;.rlm;

وتابعت quot;الأهرامquot;: quot;خرج أولئك يصرخون بأن غزة سوف تكون مقبرة الغزاةrlm;..rlm; وحين وقعت الواقعة رأينا قوة الاحتلال الغاشمة تسحق منازل المدنيين وتقتل الأطفال والنساءrlm;..rlm; وتحرق الأخضر واليابسrlm;..rlm; ولا أحد يتصدي لها من هؤلاء المناضلين الأشاوس الذين صدعونا ليل نهار على الفضائيات بمواجهة حاسمة مع قوة الاحتلالrlm;.rlm; ففي الوقت الذي عملت فيه مصر بقوة وجدية مع كل الأطراف المعنية وبهدوء ودون ضجيج لإنهاء العدوان ووقف إطلاق النار على المدنيين وسحب قوة الاحتلال من غزة خرج الشيخ المختبئ من تحت الأرض يتوعد مصر الكبرىrlm;..rlm; لا لسبب إلا لأن مصر الدولة الكبيرة رفضت الانسياق وراء الغلمان في معاركهم الوهميةrlm;..rlm; كرست مؤسساتها كل جهودها من أجل الوصول إلى حل عادل ينهي الأزمة وينقذ الشعب الفلسطيني البطل في غزةrlm;..rlm; ودفعت بكل جهودها أيضا لتوصيل المساعدات الإنسانية والأدوية إلى غزةrlm;..rlm; فتحت معبر رفح لاستقبال الجرحى الفلسطينيينrlm;..rlm; لم تناضل في الميكروفوناتrlm;..rlm; لم يخرج مسئولوها يقدمون وعودا فارغةquot;rlm;.rlm;

وأضافت الصحيفة: quot;أما الشيخrlm;،rlm; فقد آن الأوان لكي يفيق من غيبوبتهrlm;..rlm; آن أوان إيقاظهrlm;..rlm; وعلى من يحيطون به أن يقولوا له في مخبئه الذي لا يعرف الشمسrlm;:rlm; ما أنت بصلاح الدين محرر القدسrlm;..rlm; صلاح الدين خرج من مصرrlm;..rlm; حركات المقاومة خرجت من مصرrlm;..rlm; المقاومون ذهبوا من مصر إلى فلسطين في عامrlm;1948rlm; دفاعا عن الكرامة والعرض الفلسطينيrlm;..rlm; لقد وقف زعماء مصر عبدالناصر والسادات ومبارك وقفة شجاعة لا ينساها لهم التاريخ دفاعا عن الأرض الفلسطينيةrlm;.rlm; أيها الشيخ تنبهrlm;..rlm; فقد نجح مبارك في تقديم مبادرة لقيت قبول المجتمع الدولي بأسرهrlm;..rlm; ووافقت عليها دولة الاحتلال إسرائيل لوقف إراقة الدماء ووقف العدوان على الفلسطينيينrlm;..rlm; مبارك الذي يرأس دولة مصر العظيمة الضاربةrlm;..rlm; بجذورها في التاريخ قدم للعالم أمس الأول نتاج جهد أيام طويلة قضاها في خدمة القضية الفلسطينيةrlm;.rlm; مبارك يعلم ومصر كلها تعلم لمصلحة من تعملrlm;..rlm; العالم كله يعلم من يمدك بالأموال لكي تتجرأ على مصر العظيمةrlm;..rlm; بدلا من أن تنضم لجهود الدولة اللبنانية بحثا عن الاستقرارrlm;..rlm; كفى خداعا للشعوبrlm;..rlm; لقد كشفت الغمة الأخيرة وجهك الحقيقيrlm;..rlm; المصريون جميعا يعلمون الآن نواياك الإيرانيةrlm;..rlm; وجدول أعمالك وواجباتكrlm;...rlm; المصريون جميعا لن يسمحوا لك ولا لمن يقف خلفك بالمساس بأي مواطن مصريrlm;.rlm; مصر أيها الشيخ قدمت الأديان الكبرى للعالمrlm;..rlm; مصر أيها الشيخ أشاعت نور الإسلام في العالم بسماحتها وكرمها وعلمها وفضلهاrlm;..rlm; أفق من سباتك وتعلم أدب الحديث عندما توجه الكلام إلى مصرrlm;quot;.rlm;

وختمت quot;الأهرامquot;: quot;لو عادت بنا الأيام إلى خمسينيات وستينيات القرن الماضي كان يمكن أن يكون تأديبك حاسما وقاطعاrlm;..rlm; لكن مصر الدولة العريقة حريصة على لبنان وعلى سوريا وعلى فلسطينrlm;..rlm; حريصة على أمتها العربيةrlm;..rlm; تتصرف بحكمةrlm;..rlm; تدير علاقاتها الإقليمية والدولية بسعة آفقrlm;..rlm; تستوعب الصغار أمثالكrlm;..rlm; نعم تستوعب الصغار بصدرها الرحبrlm;..rlm; تعلم أن عقول الصغار صغيرة ويجب أن تصبر عليهمrlm;.rlm; لكن ينبغي أن تعرف أن لصبرها حدوداrlm;..rlm; وكما تستوعب مصر رسالتها الحضارية في المنطقة والعالم تعرف كيف تحمي أمنها القوميrlm;..rlm; لديها جيش وطني ومؤسسات وطنية تعمل بعقل وبحكمةrlm;..rlm; ووقت الساعة لن تفرط قيد أنملة في أي تجاوز تجاه حقوقهاquot;rlm;.rlm;