قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الفاتيكان: اعتبر البابا بندكتس السادس عشر أن بوسع إيران أيضاً أن quot;تسهم في تحقيق السلام بين الأمم وفي منطقة الشرق الأوسطquot; وأضاف في كلمة أثناء لقاءه بالأساقفة الزائرين إلى الفاتيكان quot;إن إيران جسر بين الشرق الأوسط وشبه القارة الآسيوية وهي لن تفوت فرصة لتحقيق الصالح المشترك ولتكون جناح السلام بين الشعوبquot; حسب تعبيره.

و تحدث البابا عن حالة الكاثوليك في إيران فقال quot;إنهم جماعات صغيرة مع حفنة من الكهنة ورجال الدين المضطرين غالباً للتنقل لكي يصلوا إلى المؤمنين ويبعثوا النشاط في الحياة المسيحية بثبات ومثابرةquot; على حد قوله.

وكشف يوزف راتسنغر عن أنه quot;في سبيل التغلب على هذه الصعوبات الملموسة فإن هناك دراسة جارية لإنشاء لجنة ثنائية لتطوير العلاقات والتفاهم المتبادل بين جمهورية إيران الإسلامية والكنيسة الكاثوليكيةquot; حسب تعبيره.

وأكد البابا بندكتس السادس عشر أن المائة ألف مسيحي الذين في إيران ورغم أنهم يعيشون في أوساط مختلفة quot;إلا أن القاسم المشترك بينهم هو ضرورة تطوير علاقات منسجمة مع المؤسسات العامة مما يسمح لهم بتأدية رسالتهم الكنسية على أكمل وجه في ظل الاحترام والمنفعة المتبادلينquot; على حد قوله.