قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


بهية مارديني من دمشق: أكد مصدر سوري رسمي لإيلاف على دعوة الرئيس السوري بشار الأسد الدول العربية التي تقيم علاقات مع إسرائيل إلى quot;إغلاق السفارات الإسرائيلية فورا ، وإلى قطع أي علاقات مباشرة أو غير مباشرة معها quot;، وأشار المصدر إلى ان سوريا تفعل كل ما في وسعها على كافة الأصعدة لإيقاف العدوان الاسرائيلي على غزة ، كما أشار إلى الاتصالات السورية الدولية والسورية العربية ، لافتا الى استدعاء دمشق لسفراء الدول الأوروبية التي امتنعت عن التصويت لتشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة للتحقيق في جرائم العدوان الإسرائيلي ضد الشعب الفلسطيني في غزة quot; ، وشملت الدول التي استدعت الخارجية سفرائها كل من بريطانيا وفرنسا وألمانيا وايطاليا وهولندا وسلوفاكيا وسويسرا وسفير بعثة المفوضية الأوروبية بدمشق ، كما اشار المصدر الى جمع التبرعات وارسال المساعدات الى غزة وارسال بعثة من الاطباء السوريين الى هناك.

وكان معاون وزير الخارجية السوري عبد الفتاح عمورة اعرب خلال لقائه السفراء الثمانية الخميس الماضي عن quot; استغراب ودهشة سورية من الموقف الذي اتخذته هذه الدول وهي التي ترفع شعارات الديمقراطية واحترام القانون الدولي والإنساني وحقوق الإنسان في الوقت الذي يرون بأم أعينهم جرائم الحرب الإسرائيلية واستخدام للأسلحة المحرمة دولياًquot;. وشدد عمورة إن quot;سورية لن تقبل من الآن فصاعداً إثارة أي مسئول غربي معها مسألة حقوق الإنسان وهم يرون المجازر التي ترتكبها إسرائيل في غزة ، ويصمتون عن التصويت لتشكيل بعثة التحقيق الدولية للتحقيق بالجرائم الإسرائيليةquot;.

وأوضح عمورة للسفراء أن quot;سورية لن تقبل الحديث عن الديمقراطية وغزة تحاصر لمدة عام ويذبح شعبها لأنه انتخب حماس ولا الحديث عن النظام الاقتصادي الحر وهو الذي أدى إلى هذه الأزمة الاقتصادية العالميةquot;. وكان وزير الخارجية السوري وليد المعلم طالب في وقت سابق في مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية الاسباني بتشكيل لجنة تحقيق دولية مستقلة للتحقيق في جرائم الحرب الإسرائيلية في غزة، مؤكدا رفضه أي حديث لمسئول دولي حول الاقتصاد الحر والديمقراطية وحقوق الإنسان وشعب غزة يقتل يوميا.

وكان رئيس مجلس الوزراء السوري محمد ناجي عطري أكد إن سورية تبذل جهودا مكثفة على مختلف الصعد الإقليمية والدولية لوقف العدوان على غزة وانسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة وكسر الحصار وفتح المعابر وإيصال المساعدات الغذائية والطبية ، وأضاف العطري خلال لقائه دفعة الأطباء السوريين المغادرين إلى غزة أن quot;سورية بادرت مباشرة إلى إرسال قوافل المساعدات والإغاثة لأبناء غزة، وهي على استعداد تام ومستمر لتقديم كل أشكال الدعم التي يحتاجها أهلنا في غزةquot;، كما حث الأطباء السوريين المتطوعين على بذل أقصى الجهود الإنسانية وتقديم الخدمة العلاجية للجرحى والمصابين.

وكانت منظمة الهلال الأحمر العربي السوري أرسلت القافلة الرابعة من المساعدات السورية إلى الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، والتي ضمت 38 شاحنة بحمولة أكثر من 800 طنا من المواد الغذائية والطبية والإغاثية ، وكانت القافلة الأولى تألفت من 50 طنا، والثانية من 230 طنا، أما الثالثة فقد كانت أكثر من 325 طنا.