قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وكيل عمر خضر يشكك بصدقية شهادة ادلى بها موكله
اوتاوا: إعتبر وزير الدفاع الكندي بتير ماكاي أن كندا التي تعارض إستعادة عمر خضر، الغربي الوحيد الذي لا يزال معتقلا في غوانتانامو، يجب أن quot;تعيد تقييمquot; موقفها بعد تعليق الاجراءات ضده. وقال ماكاي للصحافيين quot;بوضوح، سوف تعيد كندا ووكيل خضر وجميع الاطراف الضالعة في هذه القضية تقييم مواقفهاquot;.

ومع ذلك، اعلن كوري تينيك، المتحدث باسم رئيس الحكومة الكندية ستيفان هاربر في وقت لاحق ان quot;موقف الحكومة لم يتغيرquot;. وقال quot;نتابع عن كثب التطورات في الولايات المتحدة. ولكن خضر اتهم بجرائم خطيرة ونعتبر ان ادانته او براءته يجب ان تحدد من خلال عملية قضائية وليس سياسيةquot;. واضاف quot;سوف ننتظر ماذا سيجري في الولايات المتحدة حول هذه القضيةquot;.

ولكن وكيل خضر المحامي وليام كوبلر اعتبر انه ليس لهاربر اي quot;عذرquot; لعدم المطالبة باستعادة الشاب الذي يبلغ حاليا ال22 من العمر. وقد اعتقل عمر خضر في افغانستان عام 2002 وكان بعمر 15 عاما وهو لا يزال معتقلا منذ ستة اعوام في غوانتانامو.

وكان من المقرر ان يحاكم اخر كانون الثاني/يناير امام محكمة عسكرية استثنائية بتهمة قتل جندي اميركي بقنبلة القاها خلال اعتقاله. ورفضت الحكومة الكندية باستمرار طلب واشنطن تسليمها خضر.