قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اكد نائب الرئيس الاميركي جو بايدن اليوم ان الولايات المتحدة ستبعث بالمزيد من القوات الاميركية الى افغانستان متوقعا حدوث المزيد من الخسائر في صفوفها. جاء اعلان بايدن خلال مقابلة اجرتها معه الليلة شبكة (سي بي اس) وقال فيها ان الولايات المتحدة ستعزز تواجدها في افغانستان بالمزيد من القوات.

وعزا تدهور الأوضاع في أفغانستان الى الاخفاق في توفير الموارد الاقتصادية والسياسية والعسكرية اللازمة لتحقيق الاستقرار في البلاد بالاضافة الى الاخفاق في الاتفاق مع الحلفاء على سياسة تحقق ذلك الهدف مؤكدا ان quot;الوضع هناك (في افغانستان) مرتبط بما يجري في المنطقة القبلية في باكستانquot;.

وقال بايدن ان الادارة الاميركي على وشك التحرك لاسترداد المناطق التي خسرتها وسيحتم عليها هذا الوضع ارسال قوات اضافية كما ستبذل مزيدا من الجهد لتدريب الشرطة والجيش الافغانيين الأمر الذي يعني وقوع مزيد من الاشتباكات مع العدو.

وردا عن سؤال عما اذا كان ذلك سيؤدي الى مقتل مزيد من الجنود الأميركيين قال بايدن quot;يؤسفني أن أقول نعم ..أعتقد أن عدد القتلى سيرتفعquot; مشيرا الى ان احد القادة الاميركيين في أفغانستان ابلغه بانهم يستطيعون انجاز مهمتهم ولكنهم سيضطرون الى خوض مزيد من المعارك مع العدو.

وكان البنتاغون قد وافق على ارسال 30 ألف جندي اضافي الى افغانستان لمواجهة مقاتلي طالبان ووضع حد لاعمال العنف المتمادية هناك.