قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعرب رئيس اركان الجيوش الاميركية الاميرال مايكل مولن الثلاثاء عن تأييده quot;لمقاربة اقليميةquot; حول المسألة الافغانية تشارك فيها ايران المجاورة بالرغم من المشاكل التي تطرحها الطموحات النووية لطهران.

وقال في مركز الصحافة الاجنبية في واشنطن quot;في ما يتعلق بافغانستان، ان مقاربة اقليمية هي ضروريةquot; وعلى ان تضم بالدرجة الاولى باكستان. واضاف ان quot;ايران، بوصفها بلدا مجاورا تلعب ايضا دورا وفي اطار قدرتنا على اقامة حوار معهم (الايرانيون) حول اساس بعض المصالح المشتركة يكون هناك قوة للتقدم معاquot; موضحا انه quot;يترك هذه المسألة للدبلوماسيينquot;.

واوضح ان quot;ايران تتعاون بشكل ضئيل في بعض الامور وانا اذن لست متفائلا كثيرا في الوقت الراهنquot;.

وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما جدد التأكيد الاثنين على نيته فتح محادثات مع ايران ومد اليد الى النظام الاسلامي في حال اظهر ليونة في مواقفه. ومع ذلك قال الاميرال مولن ان ادارة اوباما لم تتخل عن الخيار العسكري ضد طهران في حال قامت باي اعتداء. وقال quot;برأيي، لم تسحب الادارة الجديدة اي خيار عن الطاولة ومن بينها الخيار العسكريquot; معتبرا مع ذلك ان القوة ضد ايران يجب ان تستعمل فقط quot;كاخر خطوةquot;.