قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: أعلن مسؤول في وزارة الدفاع الإسرائيلية الأربعاء أن وزير الدفاع إيهود باراك ألغى زيارته إلى الولايات المتحدة بسبب التوترات في قطاع غزة غداة مقتل جندي إسرائيلي. وصرح المسؤول طالبا عدم ذكر اسمه quot;قرر باراك الغاء زيارته الى الولايات المتحدة التي كان مقررا ان يلتقي خلالها نظيره الاميركي روبرت غيتس وغيره من المسؤولين بسبب الوضع الامني في الجنوبquot;. وكان مقررا ان يغادر ايهود باراك مساء الاربعاء متوجها الى واشنطن بعد لقاء مع الموفد الاميركي الخاص للشرق الاوسط جورج ميتشل الذي يقوم باول جولة في المنطقة.

وتعقد الحكومة الاسرائيلية الامنية المصغرة المكونة من رئيس الوزراء ايهود اولمرت وباراك ووزيرة الخارجية تسيبي ليفني، بعد ظهر الاربعاء اجتماعا وفق مصدر حكومي. وقد اجتمع الوزراء الاثني عشر في الحكومة الامنية في وقت سابق في جلسة مغلقة لبحث احتمال الرد على مقتل جندي اسرائيلي الثلاثاء في هجوم قرب حدود قطاع غزة.

وقتل الجندي وجرح ثلاثة اخرون في انفجار قنبلة لدى مرور دورية في الجانب الاسرائيلي من السياج الامني لقطاع غزة. ولم تتبن الهجوم اي جهة حتى الان. وبعد ذلك قتل فلسطيني بنيران الجيش الاسرائيلي ردا على هذا الهجوم.

وهذه اول عملية في قطاع غزة منذ وقف المعارك في 18 كانون الثاني/يناير بعد 22 يوما من النزاع بين اسرائيل وحركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة. وقد اعلن باراك الثلاثاء ان بلاده quot;ستردquot; على ذلك quot;الهجوم الخطيرquot;.