قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعرب رئيس الوزراء التركي عن خيبة أمله لرشق دومينيك شتراوس بالحذاء، مؤكدا انه ليس تعبيرا ديمقراطيا

أنقرة: قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب إردوغان انه يعتبر رشق مدير صندوق النقد الدولي دومينيك شتراوس ـ كان بالحذاء من قبل طالب تركي في اسطنبول اليوم الخميس quot;هجوماquot; وليس احتجاجاً. ونقلت وكالة أنباء الأناضول عن إردوغان قوله في تعليق على قيام طالب تركي برشق ستراوس ـ كان بحذائه، quot;لا تصفوا ذلك احتجاجاً. إنه هجومquot;.

وقال إردوغان رداً على سؤال، quot;حضّرنا مساحات للناس ليعبروا عن احتجاجاتهم. أعتبر ان رمي حذاء هو ازدراء بحسن الضيافة التركية من خلال تقليد حادث وقع في العراق. هذا ليس موقفاً ديمقراطياًquot;. وكان محتج رشق شتراوس ـ كان بحذائه اليوم أثناء رده على سؤال لأحد الطلاب في مؤتمر صحافي تبع خطاباً ألقاه في جامعة بيلجي باسطنبول، ولكن الحذاء لم يصب المسؤول الدولي.

واعتقلت الشرطة التركية قاذف الحذاء وشخصاً آخر كان يرافقه وقامت لاحقاً بإطلاق سراحهما بعد خضوعهما للاستجواب في مركز للشرطة. وحاول طالب آخر رفع لافتة في المؤتمر الصحافي إلاّ ان عناصر الأمن منعوه من ذلك.

واحتج طلاب آخرون على شتراوس ـ كان من خلال هتافات ضد صندوق النقد الدولي خلال مغادرته قاعة المؤتمرات في الجامعة. يشار الى أن اسطنبول تستضيف حالياً الاجتماع السنوي لصندوق النقد الدولي والبنك الدولي .

وكان الصحافي العراقي منتظر الزيدي قد رشق الرئيس الأميركي السابق جورج بوش بحذائه خلال عقده مؤتمرا صحافيا في بغداد في ديسمبر /كانون الأول الماضي.