قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


يناقش مجلس الامن الدولي في 22 من الجاري خلال جلسة غير رسمية ملفي المفقودين الكويتيين والممتلكات الكويتية المسروقة في عهد النظام العراقي السابق.

واشنطن:
قال الرئيس الحالي لمجلس الامن الفيتنامي لي لونغ مينه ان المجلس سيناقش في جلسة غير رسمية ملفي المفقودين الكويتيين والممتلكات الكويتية المسروقة في عهد النظام العراقي السابق في ال22 من الشهر الجاري.

وقال مينه في مؤتمر صحافي عقب اجتماع غير رسمي لمجلس الامن لمناقشة برنامج عمل المجلس لشهر أكتوبر ان المجلس سيناقش القضايا العراقية - الكويتية في ضوء التقرير الذي أعده المنسق الدولي رفيع المستوى لشؤون المفقودين والممتلكات الكويتية غينادي تاراسوف.

ومن المقرر أن يقدم تاراسوف تقريره في الخامس عشر من الشهر الجاري.

في سياق متصل قال نائب المتحدثة باسم الامم المتحدة فرحان حق في مؤتمر صحافي ان السكرتير العام للامم المتحدة بان كي مون عين اليوم السويدية كريستين ماكناب كممثل خاص في العراق.

وستترأس ماكناب عمليات التنمية والدعم البشري التي تقوم بها بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) كما ستكون بمثابة منسق الامم المتحدة المقيم ومنسق الشؤون الانسانية للعراق.

وقال حق ان ماكناب تتمتع بخبرة كبيرة في مجال التعاون الانمائي مع التركيز بشكل خاص على اصلاح القطاع العام والحكم الديمقراطي وتنمية القدرات لدعم تحقيق الأهداف الانمائية للألفية.

وستحل ماكناب محل ديفيد شيرر الذي ساهم في تحسين عمل منظومة الأمم المتحدة في العراق.