قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وصلت إلى قطاع غزة اليوم الأحد أسيرة فلسطينية بعد إفراج الجيش الإسرائيلي عنها ضمن صفقة التبادل الجزئية مقابل شريط الفيديو الذي ظهر فيه الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط.

غزة: قال مدير دائرة الإعلام بوزارة الأسرى في غزة إن الأسيرة المحررة روضة حبيب وصلت إلى الجانب الفلسطيني من معبر رفح بعد إفراج الجيش الإسرائيلي عنها تنفيذاً لقرار سابق بإضافتها إلى قائمة 20 أسيرة جرى إطلاق سراحهن مقابل شريط الفيديو لشاليط في إطار الاتفاق الذي رعته مصر وألمانيا. وذكر أن حبيب وهي زوجة نجل القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي خضر حبيب تم نقلها إلى مقر رئيس الحكومة المقالة إسماعيل هنية حيث يجري تنظيم استقبال رسمي لها على غرار ما حدث مع قريبتها فاطمة الزق التي أفرج عنها ضمن 19 أسيرة جرى إطلاق سراحهن يوم الجمعة الماضي.

يذكر أنه جرى إضافة الأسيرة حبيب لقائمة الأسرى بعدما أصدرت محكمة إسرائيلية أمرا بالإفراج عن أسيرة من الضفة الغربية قبل يوم واحد من تنفيذ الصفقة لصغر سنها. ودخلت الأسيرة حبيب إلى قطاع غزة عبر معبر إيرز ظهر اليوم لينتهي بذلك تنفيذ الصفقة. وكانت إسرائيل قد أطلقت سراح 19 أسيرة فلسطينية يوم الجمعة الماضي بعد حصولها على الشريط المصور لشاليط وتأخر إطلاق حبيب إلى اليوم بسبب إضافتها إلى قائمة الأسيرات المفرج عنهن في اللحظة الأخيرة. وكانت حبيب معتقلة على ذمة التحقيق بعدما اتهمتها أجهزة الأمن الإسرائيلية بمحاولة التسبب بالقتل وحيازة السلاح وإجراء تدريبات عسكرية.

مسؤول إسرائيلي يقول إن عمر سليمان متفائل ازاء قرب التوصل الى صفقة تبادل أسرى
من جهة اخرى، قال مسؤول سياسي إسرائيلي التقى مؤخرا مع مدير المخابرات المصرية عمر سليمان إن الأخير متفائل حيال قرب التوصل لصفقة تبادل أسرى بين إسرائيل وحماس وأنه تمت بلورة قائمة بأسماء 450 أسيرا فلسطينيا سيتم إطلاق سراحهم. ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد عن المسؤول الإسرائيلي قوله إن quot;مدير المخابرات المصرية عمر سليمان متفائل ومقتنع بأنه قد يتم إبرام الصفقة بين إسرائيل وحماس قريباquot;. وأضاف المسؤول أنه تم وضع قائمة بأسماء 450 أسيرا يفترض إطلاق سراحهم في إطار الصفقة وأن النقاش الآن يدور حول ما إذا كانت إسرائيل ستوافق على مطالبة حماس بإطلاق سراح أسرى من المواطنين الفلسطينيين في إسرائيل والقدس الشرقية بينما quot;إسرائيل ترفض ذلك بالطبعquot;.

وأشار المسؤول إلى مسالة أخرى لم يتم الاتفاق حولها حتى الآن وتتعلق بطلب إسرائيل طرد قسم من الأسرى في حال تم الإفراج عنهم إلى قطاع غزة أو دول عربية، وهم أسرى من الضفة الغربية ومحكومون بالسجن لفترات طويلة جدا بعد إدانتهم بالتخطيط وتنفيذ عمليات تفجيرية قتل فيها إسرائيليون. ووفقا للمسؤول الإسرائيلي فإن سليمان أبلغه أنه لن تتم الاستجابة إلى مطلب حماس بإطلاق سراح القيادي في حركة فتح الأسير مروان البرغوثي وأمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات في إطار صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس كي لا يتم الربط بصورة مباشرة بين إطلاق سراحهما وصفقة تبادل الأسرى التي بادرت إليها حماس.

وشدد المسؤول على أن quot;سليمان متفائل حيال احتمالات تحرير غلعاد شاليطquot;. وأشارت إذاعة الجيش الإسرائيلي الى تزايد الأصوات المتعالية في إسرائيل التي تدعو رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الى عدم التوصل إلى صفقة تبادل أسرى قبل الانتخابات التشريعية الفلسطينية بادعاء أن من شأن ذلك أن يقوي حماس في هذه الانتخابات. وذكر موقع quot;يديعوت أحرونوتquot; الالكتروني اليوم أن التقديرات الإسرائيلية تشير إلى أن حماس مهتمة بالتوصل إلى اتفاق حول صفقة التبادل قبل الانتخابات التشريعية الفلسطينية من اجل أن تعرض على جمهور الناخبين الفلسطينيين انجازات على شكل إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين.