قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو:أعلن في موسكو اليوم الجمعة أن وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون ستناقش ملف إيران النووي والوضع في أفغانستان وعملية السلام في الشرق الأوسط خلال زيارتها المرتقبة إلى العاصمة الروسية في الأسبوع المقبل.
ونقلت وكالة الأنباء الروسية quot;نوفوستيquot; عن وزير الخارجية سيرغي لافروف قوله أن كلينتون ستلتقي الرئيس دميتري ميدفيديف ، وستناقش مع المسؤولين الروس الملفين الإيراني والأفغاني والوضع في الشرق الأوسط.

ومن المقرر ان تزور كلينتون موسكو خلال الفترة من 12 إلى 14 أكتوبر/تشرين الأول الحالي
وأضاف لافروف quot;بالطبع سيكون كلّ من إيران وأفغانستان على جدول الأعمالquot; مشيراً إلى أن روسيا مهتمة لما يجري في أفغانستان، واصفاً التطورات في آسيا الوسطى بـ quot;المشكلة الجديةquot;.

وقال أن روسيا تدرب الشرطة والمدنيين على السواء في أفغانستان، وقد نقلت بالاشتراك مع ألمانيا مروحيتين إلى الشرطة الأفغانية في آب/أغسطس الماضي.
وأعرب لافروف عن أمله في التوصل إلى معاهدة جديدة لخفض الأسلحة الاستراتجية (ستارت) قبل انتهاء العمل بالمعاهدة الحالية في الخامس من كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وقال أنه سيسعى إلى الاستيضاح من كلينتون حول خطط واشنطن المتعلقة بدرع الدفاع الصاروخي في أوروبا،الذي كان الرئيس الأميركي باراك اوباما أعلن الشهر الماضي التخلي عنه .
وكانت خطة درع الدفاع الصاروخي تتضمن نشر صواريخ في بولندا ونصب محطة رادار في تشيكيا.