قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيقوسيا: اعلنت المفوضية الاوروبية الجمعة انها عينت النمسوي ليوبولد مورير موفدا خاصا الى قبرص حيث تجري محادثات لوضع حد لتقسيم الجزيرة الذي يعود الى العام 1974.
واعلنت بروكسل في بيان ان quot;رئيس المفوضية الاوروبية جوزيه مانويل باروزو قرر تعيين ليبولد مورير ممثلا خاصا له في مهمة المساعي الحميدة التي تقوم بها الامم المتحدة في قبرصquot;.
واوضح البيان ان هذا التعيين جاء بطلب من الامم المتحدة.
يشار الى ان مورير يعرف جيدا قبرص كونه ترأس مفاوضات انضمام الجزيرة الى الاتحاد الاوروبي الذي اصبح عمليا عام 2004.
وفي ذلك التاريخ، انضمت قبرص الى الاتحاد الاوروبي مع العلم ان الاسرة الدولية لا تعترف بجمهورية شمال قبرص التركية (جنوب) كون الثلث الشمالي من الجزيرة يخضع لاحتلال الجيش التركي.
ويعود التقسيم الى العام 1974 واجتياح هذا الثلث الشمالي من قبل انقرة اثر انقلاب قام به قوميون قبارصة يونانيون بهدف ضم الجزيرة الى اليونان.
وبرعاية الامم المتحدة التي تشرف على المنطقة العازلة، يجري الرئيس القبرص ديميتريس خريستوفياس وزعيم جمهورية شمال قبرص التركية محمد علي طلعت منذ اكثر من عام لاعادة توحيد الجزيرة.
ولا تزال هذه المفاوضات تراوح مكانها وقد دعا الزعيمان الى تدخل اكبر من قبل الاتحاد الاوروبي.