قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت القمة الثلاثية الصينية اليابانية الكورية الجنوبية في ختام أعمالها في بيجينغ اليوم السبت الى ضمان الثقة المتبادلة بين الأطراف الثلاثة، والاستمرار بمساعي نزع الأسلحة النووية من شبه لجزيرة الكورية ،والعمل على استئناف المحادثات السداسية.

بيجينغ: ذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة quot;شينخواquot; ان القمة انعقدت بحضور رئيس الوزراء الصيني ون جيا باو ورئيس الوزراء الياباني يوكيو هاتوياما والرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك .ونقلت عن بيان مشترك صدر في ختام القمة ان المصالح المشتركة بين البلدان الثلاثة مستمرة في النمو، وان آليات الحوار توسعت في حين امتد التعاون ليشمل مجالات متعددة منذ إطلاق التعاون الثلاثي في العام 1999. وأوضح البيان ان الدول الثلاث عززت الثقة السياسية المتبادلة من خلال إرساء شراكة موجهة مستقبلية شاملة.

وأضاف البيان انه quot;مع التمدد السريع للتعاون الاقتصادي الثلاثي، بالإضافة إلى التجارة والاستثمار، ظهرت الدول الثلاث كشريك تجاري لبعضها البعضquot;. وشدد البيان على ان quot;التبادل الثقافي والشعبي وثيق وديناميكي، ويتعزز بشكل كبير من خلال التفاهم والصداقة بين الشعوبquot;. وأشار إلى ان الدول الثلاث quot;تبقى ملتزمة بنمو المجتمع في شرق آسيا على أساس مبادئ الانفتاح والشفافية والاحتواء كهدف بعيد الأمد، وإلى التعاون الإقليمي مع الحفاظ على التواصل الثلاثي المتزايد والتنسيق حول الشؤون الإقليمية والدوليةquot;.

وقال البيان quot;تثبت الإنجازات في العقد الماضي ان التعاون الأكبر بين الصين واليابان وكوريا الجنوبية يخدم المصالح الأساسية للدول الثلاث وشعوبها، ويساهم في السلام والاستقرار والازدهار الإقليميquot;. وأكد البيان رفع الاتصالات رفيعة المستوى والحوارات الإستراتيجية، مركزاً على أهمية معالجة المواضيع الحساسة والسعي للتوصل إلى تسوية للخلافات عبر الحوار والتشاور. وأضاف ان الدول الثلاث ستستمر في الترويج للسلام والاستقرار ولازدهار في آسيا، على أن يلتزم القادة الثلاثة بالتشاور والحوار والعمل عبر السبل السلمية لنزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية.

وتابع البيان ان اليابان والصين وكوريا الجنوبية ستبذل جهوداً مشتركة لاستئناف المحادثات السداسية، وبالتالي ضمان السلام والاستقرار في شمال شرق آسيا، ومن ثم بناء السلام والتناغم والانفتاح والازدهار في القارة. ودعا البيان القادة في الدول الثلاث إلى الاستجابة للمواضيع العالمية مثل التغير المناخي والمخاطر المالية والطاقة والإرهاب. ودعا ون بعد انتهاء الاجتماع الثلاثي في مؤتمر صحافي كلاً من الصين وكوريا الجنوبية واليابان الى التعاطي مع العلاقات الثلاثية من منظور استراتيجي وبعيد الأمد.

وشدد على ان الاحترام المشترك والصداقة ومعالجة المصالح الرئيسية ذات الاهتمام المشترك تكمن في تقوية التعاون البناء من أجل تحسين حياة شعوب هذه الدول. وأشار إلى ان البلدان الثلاثة ستحسن التعاون في ما بينها من خلال اتخاذ إجراءات فعالة في التعاون في مجال التجارة والاستثمار والنقل والمال والمعلومات وحماية البيئة والاقتصاد الأخضر والصحة. وأكد ان الدول الثلاث ستستمر في دعم اندماج دول رابطة جنوب شرق آسيا (آسيان) وتعزيز التعاون الإقليمي وغير الإقليمي.