قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تستمر عملية الارض المحروقة التي أطلقها الجيش اليمين للقضاء على التمرد الحوثي.

صنعاء: أعلن الجيش اليمني اليوم الأحد عن مقتل وجرح 25 من المتمردين الحوثيين خلال محاولة فاشلة لاستعادة معقل لهم قال إنهم فروا منه في وقت سابق بمحور صعدة شمال اليمن.

وقال مصدر عسكري في بيان صحافي quot; تمكن وحدات من أبناء القوات المسلحة والأمن من السيطرة على موقع quot;الكميرة الشاميةquot; في الملاحيظ وعلى أحد المعاقل في منطقة آل حباجر في محور صعدهquot; .

وأضافquot; تكبدت تلك العناصر خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد حيث سقط منهم 25 بين قتيل وجريح عندما حاولت تلك العناصر العودة إلى منطقة quot; أل حباجرquot; بعد دحرهم منهاquot;.

وتابعquot; تمكنت إحدى وحدات الجيش من تدمير سيارة تحمل أسلحة ومؤن للحوثيين وشاحنة تحمل مدفعاً من عيار 23 مم في جبل كوزان وسيارة أخرى في منطقة الزيلة وثلاث سيارات قرب منطقة الكمب بصعدهquot;.

وأشار إلى تمكن أحد القناصين من قتل ثلاثة من المسلحين ، وإحراق وتدمير سيارة تابعة لتلك العناصر أثناء محاولتها التسلل الى موقع قرب منطقة الكمب.

وكان زعيم الحوثيين، عبد المالك الحوثي، قد قال السبت إنه مستعد للعمل مع قادة المعارضة اليمنية من أجل إيقاف القتال الذي لم يُعرف على وجه الدقة عدد القتلى الذين سقطوا فيه من الجانبين.

وقال الحوثي في بيان أصدره quot;نحن مستعدون للحوار، وللرد بإيجابية على كافة المبادرات الوطنية، وللوقوف إلى جانب كل الشرفاء الذين يريدون إنقاذ البلاد من الفساد والظلمquot;.

وتقول التقارير إن الوضع في منطقة شمال اليمن يزداد سوءا يوما بعد يوم.