قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: وصلت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون مساء الاثنين الى موسكو في زيارة تستمر يومين وتركز على البرنامج النووي الايراني ونزع السلاح والدفاع في اوروبا.

ووصلت كلينتون الى العاصمة الروسية اتية من بلفاست في ايرلندا الشمالية، حيث وعدت بالمساعدة في احياء عملية السلام بين الكاثوليك والبروتستانت.

وتشكل زيارتها لروسيا المحطة الاخيرة في جولة قادتها الى زوريخ ولندن وايرلندا، على ان تختتمها الاربعاء في كازان (تترستان) بعد اجراء محادثات سياسية الثلاثاء في موسكو.

وخلال محادثاتها مع نظيرها الروسي سيرغي لافروف والرئيس الروسي ديمتري مدفيديف، ستسعى كلينتون الى تلقي تطمينات في شان الدعم الروسي للولايات المتحدة حول الملف النووي الايراني، وخصوصا لجهة فرض عقوبات على طهران اذا لم يؤد الحوار معها الى نتيجة.

وكان مدفيديف اقر بامكان فرض عقوبات جديدة على ايران اذا لم تبثت الطابع السلمي لبرنامجها النووي. لكن روسيا لم تعلن بوضوح حتى الان ما اذا كانت مستعدة لتاييد تبني هذه العقوبات في مجلس الامن الدولي.