قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

دعت جبهة بوليساريو للافراج عن ناشطين صحراويين معتقلين في المغرب. وطلبت الجبهة ضمانات دولية كافية لتحديد ظروف اعتقال الناشطين.

الجزائر: دعت جبهة بوليساريو مفوضة الامم المتحدة لحقوق الانسان نافي بيلاي الى ممارسة ضغوط على الرباط للافراج عن ناشطين صحراويين اعتقلوا في الثامن من تشرين الاول/اكتوبر في المغرب، بعد زيارة قاموا بها الى معسكر تيندوف (جنوب غرب الجزائر) الذي تتمركز فيه هذه الحركة.
وقد طلب زعيم بوليساريو محمد عبد العزيز quot;ضمانات دولية كافية لتحديد ظروف خطف واعتقال ناشطين صحراويينquot;، وذلك في رسالة الى بيلاي نشرت نصها وكالة الانباء الجزائرية.

وكان عبد العزيز طلب الثلاثاء ايضا من مجلس الامن التدخل لدى السلطات المغربية للافراج عن الناشطين الصحراويين.
وكانت السلطات المغربية اعتقلت سبعة ناشطين صحراويين الخميس لدى نزولهم من الطائرة في مطار الدار البيضاء آتين من معسكرات اللاجئين الصحراويين في تيندوف التي زاروها من 25 ايلول/سبتمبر الى الرابع من تشرين الاول/اكتوبر.

وكان المدعي العام في الدار البيضاء ذكر ان النيابة العامة، امرت باجراء تحقيق واعتقال هؤلاء الناشطين، بعد الزيارة التي قاموا بها الى تيندوف واتصلوا خلالها quot;بأطراف معادية للمغرب، مما اساء الى المصالح العليا للامة، واحالتهم الى القضاءquot;.
وكان المغرب ضم في 1975 الصحراء الغربية، المستعمرة الاسبانية السابقة، واقترح منحها حكما ذاتيا واسعا تحت سيادته. اما البوليساريو فتطالب باجراء استفتاء لتقرير المصير يكون الاستقلال احد الخيارات المطروحة فيه.