قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تحاول شركات المافيا في إيطاليا السيطرة على أموال إعادة الإعمار، وتبين أن إحدى الشركات تضم عمال نصفهم لديهم سجلات جنائية.

روما: قال تقرير جديد ان شركات تسيطر عليها المافيا في صقلية تحاول الفوز بنصيب من أعمال اعادة الاعمار المربحة بالمنطقة التي ضربها زلزال مدمر في وسط ايطاليا في ابريل نيسان الماضي.
وقال التقرير الذي وضعه محققون مناهضون للمافيا ونشرت مقتطفات منه في صحف ايطالية كبرى يوم الجمعة ان شركة واحدة على الاقل استطاعت ان تتفادى ضوابط صارمة اعلنت رسميا بعد كوارث طبيعية سابقة بينما حاول اخرون ذلك.

وترتبط الشركة التي فازت بعقود قيمتها حوالي 450 الف يورو بعائلة رينزيفيلو الاجرامية في جيلا بصقلية.
وتم التعاقد مع الشركة لبناء جدران استنادية لصالح شركة اكبر فازت بعقود قيمتها 50 مليون يورو. وقال التقرير ايضا ان حوالي نصف عمال الشركة الاصغر لهم سجلات جنائية.

وينبغي على شركات الاعمار الايطالية الحصول على شهادات بانهم ليس لهم اتصالات بالجريمة المنظمة قبل حصولهم على نصيب من عقود الاشغال العامة لكن في مشاريع الاشغال الكبرى التي تشتمل على سلسلة من المقاولين ومقاولي الباطن ومقاولي باطن اصغر تقول السلطات انه من الصعب جدا التحكم في ان تكون جميع الشركات غير مشبوهة بصلات بالجريمة المنظمة.
وتحاول المافيا ان تقحم الشركات التي تسيطر عليها بصورة مباشرة او غير مباشرة للحصول على اجزاء من عقود اشغال عامة وذلك كوسيلة لغسل اموالها او الابتزاز.
وبلغت تقديرات التكلفة الاجمالية لاعادة اعمار المنطقة التي قتل فيها الزلزال حوالي 300 شخص في السادس من ابريل نيسان حوالي 12 مليار يورو. وتعهد الاتحاد الاوروبي بتقديم 500 مليون يورو تقريبا.

وتقول صحف ان نفس الشركة التي استطاعت التسلل الى أعمال اعادة اعمار لاكويلا حصلت ايضا على عقود انشاء خط مترو انفاق جديد في ميلانو وخط قطار فائق السرعة في شمال ايطاليا وانشاء طريق سريع رئيسي في صقلية.
وقالت وسائل اعلام ايطالية ان السلطات استطاعت ايقاف شركتي بناء اخريين على الاقل من البر الرئيسي لجنوب ايطاليا وصقلية من الحصول على جزء من اعمال اعادة الاعمار جراء الزلزال في لاكويلا بعد اكتشاف صلاتهما بالمافيا.

وزار السناتور اشيلي سيرا عضو الحزب الديمقراطي المعارض ورئيس شرطة روما السابق منطقة الزلزال هذا الاسبوع بصحبة لجنة برلمانية مناهضة للمافيا ودعا الى زيادة اليقظة والحذر من تسلل المافيا.
وقال quot;يجب علينا اعادة تعزيز الهياكل القائمة بالفعل بعمل استخباراتي قاطع لان احتمال تسلل (المافيا) واقعي جدا.quot;

وسيكون نجاح ايطاليا او فشلها في منع الجريمة المنظمة من الاستفادة باعمال اعادة اعمار المنطقة التي ضربها الزلزال محك الاختبار للكثير من مشاريع اكبر في الجنوب.
ومن المقرر ان يبدأ وضع حجر الاساس في ديسمبر كانون الاول المقبل في جسر مضيق مسينا الضخم الذي يربط صقلية بالبر الرئيسي.

وستبلغ تكلفة المشروع الضخم 3.9 مليار يورو واعمال البناء جارية في صقلية وكالابريا وهما اقليمان يضمان اكبر كثافة للجريمة المنظمة.
ومن المقرر الانتهاء من الجسر المؤلف من طريق بري وخط سكك حديدية وهو من اضخم مشاريع الاعمار وأكبرها تكلفة في التاريخ الايطالي بحلول عام 2016.