قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: اصيب ثلاثة عناصر دوليين قوة السلام المشتركة في السودان السبت، اصابة اثنين منهم بالغة، حين تعرضت الالية التي كانوا يستقلونها لاطلاق نار من مسلحين مجهولين في غرب دارفور، وفق ما افاد مسؤولون في القوة لوكالة فرانس برس.

وقال مسؤول كبير في القوة الدولية رافضا كشف هويته ان سيارة رباعية الدفع تابعة لقوة الامم المتحدة والاتحاد الافريقي المشتركة لحفظ السلام في دارفور وتقل خمسة شرطيين نيجيريين تعرضت لاطلاق نار قرابة الساعة 12,30 (9,30 ت غ) على بعد حوالى ثلاثة كلم من زالنغي في غرب دارفورquot;.

واضاف المصدر نفسه quot;اصيب ثلاثة شرطيين، اصابة اثنين منهم بالغة. تم نقلهم بواسطة مروحيات الى مستشفى نيالا وهم في وضع مستقرquot;.

وفي اتصال هاتفي مع فرانس برس، اكد كمال سايكي المكلف الشؤون الاعلامية في القوة المشتركة ان ثلاثة عناصر من وحدات الشرطة المدربة المزودة اسلحة اصيبوا بعدما تعرضوا لاطلاق نار من مسلحين مجهولين. ولم يكشف سايكي جنسية هؤلاء العناصر.

وكان شرطيو القوة المشتركة يرافقون شاحنة نفايات تابعة للقوة حين تعرضوا لاطلاق النار. وعمد المسلحون الى سرقة سيارتهم الرباعية الدفع.

وقال سايكي quot;لا نزال نجهل ما اذا كان (الهدف) سرقة سيارة او هجوما مباشراquot; على العناصر الدوليين، موضحا ان تحقيقا فتح في الحادث.

وكان مسلحون اطلقوا النار مساء الاثنين على مركز للقوة المشتركة في كتم في شمال دارفور، ما ادى الى اصابة جندي.

كذلك، خطف مسلحون في نهاية اب/اغسطس موظفين مدنيين تابعين لقوة السلام في زالنغي ايضا.

ووصفت السلطات السودانية الخاطفين بانهم quot;عصاباتquot; وquot;مجرمونquot;.