قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عثر على جثث ثلاثة رجال الاحد بالقرب من مكتب إقتراع في ولاية كوهويلا المكسيكية حيث تجري عملية إنتخاب محلية في حين أعلن عن مقتل عشرة أشخاص أخرين في ولاية شيهواهوا المجاورة، حسب السلطات المحلية.

سويداد خواريز: قالت المحكمة في ولاية كوهويلا، على الحدود مع الولايات المتحدة، ان الشرطة تلقت اتصالا هاتفيا صباح الاحد ابلغ صاحبه عن جود quot;ثلاث جثثquot; في محيط مكتب اقتراح بمدينة توريون، شمال المكسيك. واضافت في بيان quot;لا توجد اية معلومات مؤكدة حول امكانية ربط عملية القتل هذه بالعملية الانتخابية ولكن المؤشرات تدل على انها جاءت في سياق العنف الذي تشهده البلاد بسبب الجريمة المنظمةquot;.

وسحبت الشرطة الجثث الثلاثة واعيد فتح مكتب الاقتراع بدون حوادث. وفي ولاية شيهواهوا المجاورة التي تقع ايضا على الحدود مع الولايات المتحدة، اوقعت موجة العنف المرتبطة بالجريمة المنظمة وبالحرب بين كارتلات المخدرات عشرة قتلى ليل السبت الاحد، حسب السلطات القضائية المحلية.

وفي سيوداد خواريز التي تقع على الحدود مع الباسو في تكساس، قتل سبعة اشخاص بالاضافة الى ثلاثة اخرين بينهم امرأة في شيهواهوا، كبرى مدن الولاية التي تحمل نفس الاسم. واوقعت الحرب بين كارتلات المخدرات 14 الف قتيل منذ وصول الرئيس فيليبي كالديرون الى السلطة نهاية 2006 بالرغم من انتشار 50 الف جندي في كل البلاد في محاولة لاستئصال العنف.