قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ناقش رئيس وزراء باكستان يوسف جيلاني اليوم مع مسؤولين أميركيين بارزين مشروع كيري - لوغر الذي يمنح بموجبه إسلام آباد مساعدة قدرها 7.5 مليار دولار خلال الاعوام الخمسة المقبلة لاستخدامها في القطاع الاجتماعي - الاقتصادي.

إسلام آباد: اجتمع يوسف جيلاني مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ السناتور جون كيري وقائد القيادة الوسطى الأميركية الجنرال ديفيد باتريوس كل على حدة. وقال بيان صحافي ان رئيس الوزراء الباكستاني شدد خلال لقائه باتريوس على حاجة باكستان والولايات المتحدة الى العمل من اجل سد اي ثغرة في علاقات الثقة المتبادلة.

ونسب البيان عن جيلاني قوله انه على المجتمع الدولي تقديم المساعدات المالية الكافية لباكستان لمساعدتها بعمليات الاغاثة واعادة بناء المناطق التي تضررت من العمليات العسكرية التي شنت للقضاء على الارهاب. كما سلط جيلاني الضوء على تضحيات الجيش الباكستاني في الحرب ضد الارهاب مضيفا ان العملية العسكرية تحظى بدعم القيادة السياسية الباكستانية.

اما خلال اجتماعه الى السناتور الأميركي فناقش العلاقات الثنائية وضرورة تعزيزها. وتاتي زيارة المسؤولين الأميركيين الى باكستان وسط موجة جديدة من الارهاب استهدفت القوات الامنية في منطقتي لاهور وبيشاور. يذكر ان بعض بنود مشروع كيري - لوغر لاقت بعض المعارضة الباكستانية وتضمنت تحفظات جدية حولها مفادها انها ستعمل على الانقاص من سيادة ووحدة باكستان.