قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



نيويورك:
طالبت دولة الامارات العربية المتحدة الامم المتحدة بتنفيذ توصيات تقرير / غولدستون / واحالة التقرير الى كل من مجلس الامن والجمعية العامة والمحكمة الجنائية الدولية لاتخاذ الاجراءات الدولية اللازمة بشأنه . وأعرب ناصر طحنون النقبى عضو وفد دولة الامارات لدى الامم المتحدة أمام اجتماع اللجنة السادسة فى الجمعية العامة خلال جلسة لمناقشة البند المتصل بسيادة القانون على الصعيدين الوطنى والدولى عن قلق الامارات الشديد من الانتهاكات الامنية والسياسية والقانونية والانسانية الخطيرة التى تواصل ارتكابها اسرائيل فى الاراضى الفلسطينية والعربية التى تحتلها منذ عام 1967م .

كما أعرب النقبى عن ادانة دولة الامارات القوية لجملة هذه الجرائم الاسرائيلية والتى شهد عليها تقرير / غولدستون / مطالبا برفع الحصار الاسرائيلى عن غزة وتنفيذ توصيات هذا التقرير خاصة التى تدعوا منها الى احالة هذا التقرير الى كل من مجلس الامن والجمعية العامة والمحكمة الجنائية الدولية لاتخاذ الاجراءات الدولية اللازمة بشأنه بما فى ذلك اجراء المزيد من التحقيقات الاضافية حول جرائم الحرب والجرائم الانسانية التى ارتكبتها اسرائيل فى قطاع غزة وتحديد المسوءولين عن ارتكاب هذه الجرائم وضمان عدم افلاتهم من العقاب تأكيدا على نفاذ سيادة القانون الدولي.

وأوضح النقبى أنه ورغم الجهود الكبيرة التى بذلتها الامم المتحدة والمنظمات الاقليمية الاخرى فى مجالات وضع القواعد والمعايير الدولية الكفيلة بسيادة القانون وتقديم المساعدة للدول والجهات المعنية من أجل ضمان انفاذ سيادة القانون على كافة الاصعدة القطرية والاقليمية والدولية .

الا أن المجتمع الدولى اليوم وبعد مروع أكثر من ستين عاما من عمل هذه المنظمة فى هذه المجالات ما يزال يشهد حالات متكررة وأكثر تعقيدا من العنف والصراعات والانتهاكات الجسيمة للقانون الدولى والافلات من المساءلة والعقاب الناجمة عن ضعف وفقدان الارادة السياسية اللازمة والكفيلة بضمان فرض التقيد التام بقواعد ومعايير هذا القانون .

وأكد النقبى أهمية تعزيز الالتزام بمبادئ احترام وحماية حقوق الانسان والحريات الاساسية وحق تقرير المصير للشعوب والمساواة فى الحقوق بين الجميع دون تمييز على أساس العرق أو الجنس أو اللغة أو الدين التى تشكل أساس تطبيقات سيادة القانون أينما وجدت.