قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طرحت باكستان إستعدادها لمساعدة إيران في تعقب المسؤولين عن هجوم الأحد الذي أسفر عن سقوط 42 قتيلاً بينهم قادة من الحرس الثوري.

إسلام آباد: قال وزير الخارجية الباكستاني اليوم الاربعاء ان باكستان ستساعد إيران في تعقب المسؤولين عن الهجوم الانتحاري الذي وقع في جنوب شرق إيران وسط تزايد المطالب في طهران بمعاقبة الجناة. وأعلنت جماعة جند الله السنية المسؤولية عن الهجوم الذي وقع يوم الاحد وأسفر عن سقوط 42 قتيلا بينهم عدد من قادة الحرس الثوري الإيراني.

وتقول إيران ان جماعة جند الله تعمل انطلاقا من الاراضي الباكستانية. ونقل التلفزيون الإيراني عن قائد القوات البرية بحرس الحدود محمد باكبور طلبه يوم الثلاثاء الحصول على تصريح لملاحقة الجناة داخل باكستان المجاورة. ورفض وزير الخارجية الباكستاني شاه محمود قرشي التعليق على التقرير التلفزيوني وقال ان من المقرر أن يصل وفد إيراني الى باكستان لاجراء محادثات.

وأبلغ قرشي وكالة روريتز quot;سنساعدهم وندعمهم في الكشف عن الاشخاص المسؤولين... سنسوي هذا الامر على أساس حكومة لحكومة.quot; وتابع quot;ما نطلبه هو أن لاننا بلدان مجاوران وصديقان ونتمتع بعلاقات ودية علينا اتخاذ اتجاه تعاون اقليمي للتعامل مع هذا الخطر... باكستان تعاني .. باكستان ضحية الارهاب.quot;

وأطلقت باكستان هجوما طال انتظاره ضد المتشددين في شمالها الغربي في مطلع الاسبوع بعد سلسلة من تفجيرات القنابل والهجمات الانتحارية التي هزت البلاد في الاسابيع الاخيرة وأسفرت عن سقوط أكثر من 150 قتيلا. وأدانت باكستان تفجير يوم الاحد الذي وصفته quot;بالعمل الارهابي المروعquot; في منطقة قرب حدودها مع إيران.

ويقول محللون ان جند الله تستلهم نهجها من اسلاميين متشددين سنة متمركزين في باكستان. وتنفي جند الله أي صلة لها بجماعات المتشددين الاقليمية ولكن محللين ربطوا بينها وبين جماعة عسكر جنجوي المتمركزة في اقليم البنجاب بباكستان والتي تعمل عن كثب مع حركة طالبان الباكستانية.

ومن المعتقد أن الجماعتين لهما صلات وثيقة بتنظيم القاعدة. وتحدث الرئيس الباكستاني اصف علي زرداري ونظيره الإيراني محمود أحمدي نجاد هاتفيا الاسبوع الحالي وأكدا على ضرورة التعاون من أجل مواجهة والقضاء على quot; المجرمين الارهابيينquot;. والعلاقات بين إيران وباكستان جيدة بوجه عام خلال السنوات الاخيرة ويتعاون البلدان فيما يتعلق بخطط مد خط أنابيب للغاز الطبيعي.

ولكن إيران اتهمت في الماضي باكستان باستضافة أعضاء من جماعة جند الله على أراضيها وقال محمد علي جعفري قائد الحرس الثوري يوم الاثنين ان الجماعة لها صلات بالمخابرات الامريكية والبريطانية والباكستانية.