قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد الرئيس التونسي حرصه على توفير ضمانات الشفافية والنزاهة خلال الإنتخابات الرئاسية والتشريعية في بلاده والتي تراقب فعالياتها لجنة وطنية تضم شخصيات معروفة بالكفاءة والنزاهة.

تونس: أوضح الرئيس التونسي زين العابدين بن علي في كلمة له بمناسبة إنطلاق حملة الإنتخابات أن تونس خطت خطوات غير مسبوقة على طريق البناء الديمقراطي التعددي وتعزيز مؤسساتها وتثبيت دعائم دولة القانون وحماية حقوق الإنسان فيما قطعت شوطا متميزا في مسيرة التنمية الشاملة محققة مراكز متقدمة بين نظيراتها فى دول العالم.

وأنهت تونس إستعداداتها الخاصة بالإنتخابات حيث تضم قائمة مرشحي الرئاسة أربعة أسماء هم الرئيس الحالي زين العابدين بن علي مرشح التجمع الدستوري الديمقراطي وأحمد الأينوبلي مرشح حزب الإتحاد الوحدوي الديمقراطي ومحمد بوشيحه مرشح حزب الوحدة الشعبية وأحمد ابراهيم مرشح حركة التجديد.

وتخوض الإنتخابات التشريعية إلى جانب حزب التجمع الدستوري الديمقراطي quot; الحاكم quot; سبعة أحزاب، خمسة منها برلمانية أولها حركة الديمقراطيين الإشتراكيين حيث يساند أمينها العام إسماعيل بولحية ترشيح الرئيس بن علي صاحب quot; الورقة الحمراء quot; فيما تتواجد quot; ورقته الخضراء quot; في 23 دائرة انتخابية وثانيها حزب الوحدة الشعبية صاحب quot; اللون الذهبي quot; يمثله أمينه العام ومرشحه للإنتخابات الرئاسية محمد بوشيحة المرشح في 22 دائرة وثالثها الإتحاد الديمقراطي الوحدوي الذي يمثله أمينه العام ومرشحه للرئاسة أحمد الإينوبلي وتترشح قائمته quot; البنية quot; في 21 دائرة ورابعها الحزب الإجتماعي التحرري الذي يمثله أمينه العام منذر ثابت حزبه quot; البرتقالي اللون quot; ويؤيد الرئيس بن علي للرئاسة ومرشح في 19 دائرة وخامسها حركة التجديد بـ quot; لونها الأزرق quot; وسكرتيرها الأول ومرشحها للرئاسة أحمد إبراهيم المرشح في 13 دائرة إنتخابية.

كما يخوض الإنتخابات التشريعية حزب تونس الخضراء يمثله أمينه العام المنجي الخماسي المترشح فى20 دائرة ويساند ترشيح الرئيس بن علي للرئاسة وحزب التكتل من أجل العدالة الذي يشارك للمرة الأولى في الإنتخابات التشريعية يمثله أمينه العام مصطفى بن جعفر الذي رفض ترشيحه للإنتخابات الرئاسية لعدم توفر شروط الترشح ويتواجد في سبع دوائر، إضافة إلى الحزب الديمقراطي التقدمي صاحب اللون الأصفر الذهبي وأمينته العامة الإعلامية ميه الجريبي. أما عن القوائم المستقلة التي بلغ عددها 15 قائمة منها تسع قوائم، تمثل أنصار التيار الإشتراكي اليساري بزعامة محمد الكيلاني بعد قطيعتهم مع حركة التجديد في إطار المبادرة الوطنية للديمقراطية والتقدم.

وتضم قوائم الإنتخابات أنصار اليسار الإسلامي بعد إنسحابهم من الحزب الديمقراطي التقدمي إضافة إلى أربع قوائم حديثة الإنتماء للساحة السياسية التونسية.