قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

رجح مصدر أمنيأن تكون الانفجارات التي وقعت اليومفي بغدادقد استهدفتسفراء العراق الذين عقدوا اجتماع عمل في فندق quot;منصورquot; .

بغداد: قال مصدر أمني في بغداد في تصريح لوكالة نوفوستي للأنباء في إشارة إلى انفجار سيارتين ملغومتين في وسط العاصمة العراقية في 25 أكتوبر، إنه من الممكن أن يكون الانفجاران استهدفا سفراء العراق الذين عقدوا اجتماع عمل في فندق quot;منصورquot; القريب من مبنى وزارة العدل.
ووقع الانفجاران بالقرب من مبنى مكتب محافظ بغداد ووزارة العدل.

وأشير إلى إصابة 600 شخص في الانفجارين.
وقال مصدر طبي إن عدد القتلى قد وصل إلى 132 قتيلا وإن الكثير من الجرحى في حالات حرجة، مما يعني أن عدد القتلى قد يتزايد.

وأعلن وزير الأمن الوطني العراقي، شيروان الوائلي، أن مجلس الأمن الوطني سيجتمع اليوم في بغداد لاتخاذ الإجراءات اللازمة للحيلولة دون وقوع مثل هذه العمليات الإرهابية.
ويضم مجلس الأمن العراقي في عضويته رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء وزعماء الأحزاب السياسية الرئيسية.

وقد تفقد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي موقع الانفجارين.