قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بغداد: اكدت وزارة الصحة العراقية اليوم الثلاثاء ان عدد ضحايا تفجيرات الاحد التي استهدفت وزارتي العدل والبلديات ومبنى محافظة بغداد، بلغ 135 قتيلا، وقال الطبيب صباح عبد الله مدير اعلام وزارة الصحة لوكالة فرانس برس ان quot;الاحصائية الاخيرة لعدد ضحايا الهجومين وفقا لمؤسساتنا الطبية هو 135 قتيلاquot; دون مزيد من التفاصيل.

وكانت تقارير متضاربة اعلنت على لسان مسؤولين امنيين مقتل 155، فيما اكدت اخرى مقتل 99 في الهجوميين الذين يعدا الاعنف منذ عامين في بغداد.

واوضح المسؤول العراقي ان quot;التضارب في اعداد الضحايا التي اعلنت من قبل وزارات الصحة عن التي اعلنت من قبل وزارات الدفاع والداخلية هو ان وزارتنا تعتمد اعداد الشهداء والجرحى الذين يدخلون مستشفياتنا فقطquot;، واشار الى ان quot;عددا من القتلى ينقلون الى منازلهم مباشرة واخرين يعالجون في مستشفيات اهلية او يتلقون علاجا دون الذهاب الى المستشفىquot;. وتابع quot;اضافة الى حالة الارباك والزحام الذي يرافق نقل الضحايا من مستشفى الى اخر وفقا لحاجتهم للعلاجquot;.

واستهدف هجوم انتحاري مزدوج بشاحنة مفخخة ضد وزارة العدل والبلديات والاشغال وحافلة مدنية ضد مبنى محافظة بغداد وسط بغداد، في هجوم يعد الاكثر دموية منذ مايزيد عن عامين. واعلنت دولة العراق الاسلامية، وهي الفرع العراقي لتنظيم القاعدة، مسؤوليتها عن الهجومين، حسبما جاء في بيان نقلته مؤسسة سايت الاميركية.

وكانت القاعدة قد تبنت قبلل ذلك الهجوم الدامي الذي استهدف وزارتي المالية والخارجية في 19 اب/اغسطس الماضي، وادى الى مقتل 95 شخصا.