قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لا يرغب53%البريطانيون في تولي توني بلير وديفيد ميليباند منصب كبير في مؤسسات الاتحاد الاوروبي بموجب معاهدة لشبونة.

لندن: اظهر استطلاع للرأي نشرت نتائجه اليوم الاحد ان البريطانيين لا يرغبون في ان يتولى رئيس وزرائهم السابق توني بلير او وزير خارجيتهم ديفيد ميليباند اي منصب كبير في مؤسسات الاتحاد الاوروبي بموجب معاهدة لشبونة.

وجاء في هذا الاستطلاع الذي نشرته صحيفة الصانداي تلغراف ان 53% من البريطانيين الذين سئلوا رأيهم رفضوا تولي رئيس الوزراء العمالي السابق توني بلير (1997-2007) منصب رئاسة الاتحاد الاوروبي. وبالمقابل اعرب 36% عن تأييدهم لهذا الخيار.

وبالنسبة لميليباند الذي طالب مرارا بتعيين بلير في هذا المنصب مع نفيه ان يكون شخصيا يتطلع الى منصب الممثل الاعلى للسياسة الخارجية والسياسة الامنية في الاتحاد الاوروبي، قال 48% من البريطانيين المستطلعين انهم لا يرغبون بتوليه هذه المهمة مقابل 29%.
واجري الاستطلاع من خلال الهاتف لدى شريحة من 1007 شخصا بين 28 و29 تشرين الاول/أكتوبر.