قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سريناغار: أعلنت الشرطة الهندية ان اسلاميين قتلوا الاحد اثنين من عناصرها في كشمير الهندية التي تشهد اعمال عنف منذ عقدين. واشاع اطلاق النار الذعر في حي الاعمال المكتظ في سريناغار العاصمة الصيفية لكشمير الهندية حيث الغالبية المسلمة.

وصرح شرطي لوكالة فرانس برس ان quot;متمردين اطلقوا النار على شرطيين كانا يقومان بدورية فاصيب كل منهما برصاصة في الرأس. واعلنت وفاة احدهما لدى وصوله الى المستشفى في حين توفي الاخر لاحقاquot;. ويأتي الهجوم بعد ايام على زيارة رئيس الوزراء الهندي منموهان سينغ في كشمير.

واقترح سينغ على الانفصاليين بدء مفاوضات لكن قادتهم رفضوا هذا الاقتراح ويطالبون بمفاوضات ثلاثية تضم باكستان. وتشهد كشمير الهندية منذ 1989 تمردا اسلاميا انفصاليا اوقع اكثر من 47 الف قتيل خلال عقدين. وتشتبه الهند باستخدام باكستان قاعدة خلفية للانفصاليين. وتراجع العنف في كشمير منذ بدء عملية السلام بين الهند وباكستان في 2004.