قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تستضيف ماليزيا الإجتماع الثاني عشر لمجلس الدول النامية الثماني التي بدأت أعمالها صباح اليوم لمناقشة القضايا الإقتصادية والسياسية والإجتماعية بين بلدان المجلس ومتابعة ما اتفق عليه في الإجتماعات الماضية وتوقيع بعض الاتفاقيات التعاونية بين تلك البلدان.

كوالالمبور: قال وزير الخارجية الماليزي انيفة امان في بيان صحفي اليوم انالاجتماع الثاني عشر لمجلس الدول النامية الذي تستضيفه ماليزيا إبتداءا من اليوم سيركز على مناقشة القضايا الاقتصادية والطاقة والمصادر الطبيعية والمشاريع الاستثمارية والامن الغذائي وخريطة الطريق اضافة الى تطبيق اتفاقية التعاون مابين دول الاعضاء الثماني. واضاف ان الاجتماع سيقوم بتوقيع اتفاقية تعاون العادات والتقاليد واتفاقية تسهيل اجراءات تأشيرات رجال الاعمال والاجراءات الجمركية فيما بين الدول الاعضاء اضافة الى متابعة اتفاقية التفضيل التجاري التي تهدف الى زيادة حجم التبادلات التجارية بين تلك الدول.

وتاسس مجلس الدول النامية الثماني في 15 من يونيو 1997 في مدينة اسطنبول التركية ويضم تحت جناحه كلا من بنغلاديش ومصر واندونيسيا وايران وماليزيا ونيجيريا وباكستان وتركيا بتعداد سكاني يصل الى 900 مليون نسمة حيث يهدف هذا المجلس الى تكوين الية للتعاون في جميع المجالات لتحسين موقع الدول الاعضاء في الخارطة العالمية.

وتشكل دول المجلس 14 بالمئة من اجمالي سكان العالم وتسيطر مجتمعاتها على 21 بالمئة من الاحتياطي العالمي من الغاز الطبيعي كما ان دولا اعضاء مثل ايران واندونيسيا ونيجيريا تعد من اكبر الدول المنتجة للنفط ويعتقد ان هناك مخزونا كبيرا من الغاز في خليج البنغال في حين يعد احتياطي النفط والغاز من اهم الموارد الطبيعية في مصر.