قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعترضت اسرائيل سفينة محملة بالاسلحة ترفع علم انتيغوا على بعد 100 ميل عن سواحلها

القدس: اعلن متحدث عسكري اسرائيلي ان قوة تابعة للبحرية الاسرائيلية اعترضت ليل الثلاثاء الاربعاء سفينة محملة بالاسلحة ترفع علم انتيغوا، على بعد 100 ميل (160 كلم) عن سواحل الدولة العبرية. وقالت المتحدثة افيتال ليبوفيتش ان quot;وحدة كوماندوس اعترضت في عرض البحر على بعد حوالى 100 ميل بحري عن سواحلنا سفينة شحن كنا نشتبه بانها تنقل اسلحة وذخائرquot;.

واضافت المتحدثة ان quot;وحدة الكوماندوس، وبعد صعودها الى متن السفينة، وجدت بالفعل معدات عسكريةquot;. واوضحت انه على الاثر، تم اقتياد السفينة الى ميناء في جنوب اسرائيل لاخضاعها لعمليات تفتيش اخرى. ولم توضح المتحدثة طبيعة الاسلحة التي وجدت على متن السفينة ولا الميناء الذي كانت تتجه اليه.

من جهته اعلن وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك في بيان ان اعتراض السفينة تم قرب قبرص. وقال باراك quot;هذا نجاح جديد في مكافحتنا الدؤوبة لمحاولات التهريب الهادفة الى تعزيز المنظمات الارهابية التي تهدد امن اسرائيلquot;.

من ناحيتها ذكرت الاذاعة العسكرية الاسرائيلية ان السفينة ابحرت من ايران وكانت تنقل اسلحة الى حزب الله، مشيرة الى ان هذه الاسلحة تتضمن صواريخ مضادة للطائرات واخرى مضادة للدبابات. ورفضت المتحدثة العسكرية التعليق على هذه المعلومات.

وتتهم اسرائيل كلا من سوريا وايران بتزويد حزب الله اللبناني وحركة حماس الفلسطينية التي تسيطر على قطاع غزة بالاسلحة. وقد اعترض الجيش الاسرائيلي مرارا في عرض البحر سفنا تنقل اسلحة.