قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أقلعت طائرةباراك أوباما من مطار واشنطن اليوم الخميسفي أول زيارة يقوم بها لآسيا، ويصل الرئيس الأميركي إلى اليابان في مستهل جولته، وبعدها ينتقل إلى سنغافورة للمشاركة في منتدى اقتصادي، ثم إلى الصين وكوريا الجنوبية.

واشنطن: غادر الرئيس الاميركي باراك اوباما واشنطن الخميس متوجها الى آسيا، تاركا للاميركيين رسالة حول فرص العمل، قبل ان ينصرف طوال اسبوع الى تحسين موقع الولايات المتحدة لدى شركائها الآسيويين، كما ذكر مصور وكالة فرانس برس.

وبعد ان تتوقف طائرته في قاعدة عسكرية في الاسكا للتزود بالوقود ويلقي كلمة في الجنود، سيتوجه اوباما الى اليابان في مستهل جولته الاولى في آسيا. وستشمل الجولة التي تستمر حتى 19 تشرين الثاني/نوفمبر، كلا من سنغافورة للمشاركة في منتدى اقتصادي اقليمي، والصين وكوريا الجنوبية.

وسيؤجل اوباما قليلا مشاريعه الداخلية الكبيرة والبحث في الاستراتيجية الافغانية، ليؤكد لآسيا ان الازمات في امكنة اخرى من العالم لا تسهم في تحويل اهتمام الولايات المتحدة عن منطقة تتسم بهذه الاهمية. لكنه حرص على القول للاميركيين ان هواجسهم بدءا بالبطالة التي تشكل التحدي الكبير للاشهر المقبلة من رئاسته، ستبقى ماثلة في ذهنه. واعلن قبيل مغادرته واشنطن عن عقد منتدى حول استحداث فرص عمل في كانون الاول/ديسمبر.