قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تستعد روسيا لدعم العقوبات الدولية ضد ايران الا ان المسالة تكمن في توافق تقييمات الخبراء الروس والاميركيين حول ضرورة اتخاذ مثل هذا القرار من قبل رئاسة الدولتين

موسكو: نقلت صحيفة كومرسانت الروسية عن مصادر داخل ادارة الرئيس الروسي ديمتري مدفيديف السبت ان روسيا quot;مستعدةquot; لدعم العقوبات الدولية ضد ايران.وكتبت الصحيفة quot;في الفترة الاخيرة تقول مصادرنا في الادارة الرئاسية غالباquot; ان موسكو quot;مستعدة مئة بالمئةquot; لدعم العقوبات.

وقال احد هذه المصادر بحسب كومرسانت quot;ان المسالة تكمن في توافق تقييمات الخبراء الروس والاميركيين حول ضرورة اتخاذ مثل هذا القرارquot;. واضاف quot;لكن بكل تأكيد الافضل هو حمل طهران على التعاون بدلا من فرض عقوبات عليها، لان (العقوبات) قد تدفع ايران لتشديد موقفها، ولن نحصل على اي معلومات عما يجري هناكquot;.

وبحسب كومرسانت quot;فان الكلمة الاخيرة حول احتمال تبني عقوبات يعود الى الرئيسين الروسي والاميركيquot; ديمتري مدفيديف وباراك اوباما اللذين سيلتقيان الاحد على هامش المنتدى الاقتصادي لاسيا-المحيط الهادىء في سنغافورة. واضافت الصحيفة quot;انهما سيبحثان ليس الوضع بشأن البرنامج النووي الايراني فحسب، بل يمكن ايضا ان يقررا متى يتوجب فرض عقوباتquot; على ايران. وحذر مدفيديف في الفترة الاخيرة في حديث لصحيفة شبيغل الالمانية ان فرض عقوبات جديدة على طهران لا يمكن استبعاده ان لم يسجل تقدم بشأن الملف النووي الايراني.

وينص مشروع الا تفاق الذي عرضته الوكالة الدولية للطاقة الذرية اواخر تشرين الاول/اكتوبر الماضي على ان تصدر ايران معظم اليورانيوم المنخفض التخصيب الذي تملكه الى روسيا ليجري تخصيبه بنسبة اكبر هناك قبل ارساله الى فرنسا حيث سيتم تحويله الى وقود.

وقد رفض مسؤول برلماني ايراني في تصريحات مختلفة اواخر الاسبوع الماضي مشروع الوكالة الدولية للطاقة الذرية مؤكدا في الوقت نفسه ان خيار تبديل اليورانيوم quot;يبقى مطروحا على الطاولةquot;.