قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رام الله: ذكرت صحيفة (جيروزاليم بوست) الاسرائيلية اليوم ان البناء في المستوطنات المقامة في القدس لم يتوقف رغم ما يدعيه وزير الاسكان والاعمار اراييل اتياس من ان السلطات الاسرائيلية لم تصرح باي مشروع بناء في الضفة او القدس منذ اشهر. وقالت الصحيفة ان هناك اكثر من 20 مشروعا جديدا في القدس الشرقية في انتظار موافقة البلدية وان من المتوقع ان تحظى المشاريع بالموافقة. وانتقد عضو المجلس البلدي عن حزب الليكود ايليشا بيليغ التاخير في صدور تصاريح البناء قائلا ان quot;هناك عددا من المشروعات رفضت لاسباب سياسيةquot;.

وكان اتياس قال للقناة الاولى في التلفزيون الاسرائيلي انه لم يصدر أي عطاء لاعمال بناء داخل المستوطنات او القدس الشرقية او خارجها. وقال مسؤولون في وزارة الاسكان ان مشروع بسغات زئيف ليس جديدا لان العقود الاصلية ابرمت خلال فترة رئاسة ايهود اولمرت لمجلس الوزراء . ويعتبر الاستيطان من العقبات الرئيسة التي تعترض المفاوضات بين الفلسطينيين والاسرائيليين اذ يطالب الفلسطينيون بوقفه بالكامل قبل استئناف المفاوضات في حين ترفض اسرائيل ذلك وتبدي استعدادا للتفكير بوقفه بشكل جزئي ولمدة محدودة.

اما الولايات المتحدة الامريكية فلم يعد الاستيطان شرطا مسبقا لاستئناف المفاوضات وتراجعت عن موقفها هذا بعدما اشادت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون خلال زيارتها لاسرائيل بموقف نتنياهو القاضي بتجميد جزئي للاستيطان. واثار هذا غضب الفلسطينيين ووجد تعبيره في قرار للرئيس محمود عباس بعدم رغبته الترشح لولاية رئاسية جديدة بسبب الانحياز الامريكي والتعنت الاسرائيلي.