قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سراروغا: قال قادة باكستانيون يوم الثلاثاء ان القوات الباكستانية استولت على معظم قواعد طالبان الرئيسية في هجومها في وزيرستان الجنوبية وستنتشر قريبا في المناطق الريفية الوعرة لمطاردة المتشددين هناك. وتقدم الجنود على نحو أسرع من المتوقع في هجومهم المستمر منذ شهر واستولوا على الطرق الرئيسية وقواعد طالبان لكن زعماء المتشددين اختفوا فيما يبدو بينما نفذ أتباعهم من المفجرين مذابح في المدن. ورحبت الولايات المتحدة التي تبحث خيارات بشأن كيفية وقف تمرد يزداد شدة في افغانستان بالهجوم لكنها تحرص على ان ترى باكستان تتعامل مع فصائل طالبان الافغانية المتمركزة في جيوب على امتداد الحدود لا تخضع للقانون.

وأبلغ المتحدث العسكري الميجر جنرال أطهر عباس الصحفيين في زيارة الى وزيرستان الجنوبية مع الجيش بأن بعض المتمردين ربما تسللوا خارج المنطقة لكن عددا كبيرا منهم اختبأوا. وقال عباس quot;مازلنا نعتقد انه يوجد كثيرون منهم هنا. لقد ذهبوا الى مناطق الريف والغابات والى القرى والكهوف.quot; وقال quot;بعد تحقيق السيطرة الكاملة على الطرق والممرات سنطاردهم في مناطق الغابات وأينما كانوا يختبئون في الريف.quot; وأضاف ان أكثر من 500 متشدد قتلوا في الهجوم الذي بدأ منذ 17 اكتوبر تشرين الاول كما قتل 70 جنديا.

ولم يتسن التحقق من مصادر مستقلة عن عدد الضحايا لانه لا يسمح للصحفيين والمراقبين المستقلين الاخرين بدخول مناطق القتال سوى خلال رحلات مرتبة مع الجيش. وفيما يؤكد مخاوف من ان المتشددين تفرقوا ليستأنفوا القتال مستقبلا اتصل زعيم طالبان في وادي سوات شمال غربي اسلام اباد بهيئة الاذاعة البريطانية (بي. بي.سي) ليقول انه هرب الى افغانستان وانه سيشن قريبا غارات ضد الجيش. وكان الجيش الذي طهر سوات من المتشددين قد قال في يوليو تموز انه يعتقد ان زعيم طالبان في الوادي فضل الله اصيب بجروح. وقالت الحكومة في سبتمبر ايلول انه محاصر.

واصطحب الجيش يوم الثلاثاء الصحافيين الى معقل طالبان الذي تم الاستيلاء عليه في سراروغا بوزيرستان الجنوبية حيث قتل بيت الله محسود الزعيم السابق لطالبان باكستان في هجوم صاروخي بطائرة أمريكية بدون طيار في الخامس من اغسطس اب. وقال رئيس الوزراء الباكستاني يوسف رضا جيلاني وهو يزور النازحين من القتال انه يأمل في ان ينتهي هجوم وزيرستان الجنوبية أسرع من المتوقع وان يتمكن المدنيون من العودة الى منازلهم. وقالت صحيفة نيويورك تايمز يوم الاثنين ان الرئيس الاميركي باراك اوباما يأمل في ان يوجه الجيش الباكستاني اهتمامه المباشر قريبا الى فصائل طالبان الافغانية وصعد ضغوطه على باكستان لكي تلاحقهم. وقال عباس ان الهزيمة المتوقعة لطالبان في وزيرستان الجنوبية ستخلق احوالا وفرصا جديدة.