قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يبدو أن دورا جديدا سيكون لفرنسا في مباحثات السلام السودانية وكذلك في الإستثمارات القائمة جنوب السودان حيث المنطقة الغنية بالنفط.

باريس: اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية ان الزعيم الجنوبي السوداني سالفا كير يزور اليوم الخميس باريس لاجراء محادثات سياسية خصوصا في الاليزيه ومع وزير البيئة الفرنسي جان لوي بورلو.

وقال المتحدث باسم الوزارة برنار فاليرو ردا على سؤال حول وجود الزعيم السوداني الجنوبي في فرنسا، ان quot;سالفا كير موجود اليوم (الخميس) في باريس وسيجري محادثات في رئاسة الجمهوية وكذلك مع وزير الدولة جان لوي بورلوquot;.

واضاف ان وزير الخارجية الفرنسي quot;برنار كوشنير يرغب في اللقاء معه ولكنquot; نظرا الى وجوده حاليا quot;في كابول فاننا ندرس مع كير امكانية عقد اجتماع عمل في وزارة الخارجيةquot;.

وسالفا كير هو رئيس جنوب السودان الذي يتمتع بحكم نصف ذاتي. وهو كذلك النائب الاول للرئيس السوداني عمر حسن البشير.

وسيقرر سكان جنوب السودان خلال استفتاء مقرر في 2011 ما اذا كانوا يريدون الاستقلال والانفصال عن الشمال.

وفي 2005، وضع اتفاق سلام حدا لاكثر من عشرين عاما من الحرب الاهلية بين شمال وجنوب السودان تسببت بوقوع حوالى مليوني قتيل.

واتاح الاتفاق تشكيل حكوة وحدة وطنية بين حزب المؤتمر الوطني برئاسة الرئيس السوداني عمر البشير والحركة الشعبية لتحرير السودان برئاسة سالفا كير.