قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



جنيف
: اتهم قاضي التحقيق السويسري ايف آشليمانآبا ساني أباتشا نجل حاكم نيجيريا السابق بالرشوة والانضمام الى عصابة اجرامية وحكم عليه بالسجن مع وقف التنفيذ ومصادرة 350 مليون دولار من ودائعه في بنوك لوكسمبورغ وجزر البهاما.

وكان ساني أباتشا تولى السلطة عام 1993 حتى وفاته عام 1998 ثم اتهمته الحكومة النيجيرية فيما بعد بتهريب 2ر2 مليار دولار من ثروات البلاد الى الخارج تم العثور على 700 مليون منها في حسابات بالمصارف السويسرية.

وحسب ملف القضية فان محمد وآبا ابني ساني أباتشا يتحكمان في تلك الثروة الهائلة.

ولم يحدد بيان المحكمة مدة الحكم بالسجن لكنه أشار الى حق الاستئناف أمام القضاء خلال فترة قانونية محددة.

وبموجب هذا الحكم تكون سويسرا أوفت بالتزامها بفتح ملف أسرة اباتشا وأموالها غير المشروعة في مصارفها.

وكانت سويسرا أعادت 700 مليون دولار عام 2005 الى حكومة نيجيريا من ودائع عائلة أباتشا في مصارف سويسرا بعد أن ثبت أنها من مصادر غير مشروعة.

يذكر ان المحكمة نفسها قضت أيضا اليوم بفرض غرامة تعويضية قيمتها 10 ملايين دولار على أحد رجال المصارف السويسريين يقيم في امارة موناكو بتهمة التعاون مع منظمة اجرامية.