قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حققت مفاوضات تبادل الأسرى بين حركة حماس واسرائيل تقدماً غير مسبوق وتجري في الآونة الأخيرة محادثات في شكل حثيث حيث وافقت الأخيرة على اطلاق أحمد سعدات

غزة: أكدت مصادر فلسطينية متطابقة أن مفاوضات صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحركة quot;حماسquot; حققت quot;تقدماً غير مسبوقquot;. وكشفت بعض تفاصيل ما يجرى في المفاوضات الدائرة حالياً في شكل حثيث لإتمام الصفقة.

واشارت المصادر في تصريحات صحافية الى إن الصفقة شهدت خلال الأيام الماضية quot;تقدماً مهماً غير مسبوقquot; في المفاوضات غير المباشرة التي يقودها الوسيط الألماني ارنست أورلاو برعاية مصرية. وأضافت أن إسرائيل وافقت على إطلاق الأمين العام لـ quot;laquo;الجبهة الشعبية لتحرير فلسطينquot; أحمد سعدات في إطار الصفقة، على أن يعود إلى منزله في مدينة رام الله، بعدما كانت تصر على إبعاده إلى خارج الأراضي الفلسطينية.

وأكدت المصادر أن الوسيط الألماني حصل على ضمانات تطالب بها حركة quot;حماسquot; و quot;لجان المقاومة الشعبيةquot; اللتان تأسران شاليت منذ 25 حزيران 2006، بأن لا تقوم إسرائيل باغتيال المشمولين في الصفقة أو إعادة اعتقالهم.

واعتبرت أن quot;اليومين المقبلين حاسمان جداً، إذ سيشهدان إتمام الصفقة أو تعثرهاquot;. وحددت نقاط الخلاف في quot;بضع عشرات الأسماء من الأسرى الفلسطينيين من مدينة القدس المحتلة، وأراضي عام 1948، وأسير أو أسيرين من الضفة الغربية، وهؤلاء ما زالت إسرائيل تصر على عدم إطلاقهمquot;. لكنها لفتت إلى أن إسرائيل وافقت أخيراً على عدد من الأسماء من القدس وفلسطيني 48، في تنازل مهم، بعدما كانت ترفض البحث في الموضوع أو مجرد إدراجه على الطاولة أثناء الجولات السابقة.

وأوضحت أن الوسيط الألماني أجرى أمس جولة جديدة من المفاوضات مع قادة laquo;حماسraquo; في مدينة غزة، قبل قليل من توجه وفد من قادة الحركة في القطاع إلى القاهرة للبحث مع وفد من قيادة quot;حماسquot; في دمشق في آخر مستجدات الصفقة.