قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعطى وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك الضوء الاخضر لتشييد 28 مبنى عاما في الضفة الغربية.

القدس: اتخذ هذا القرار في وقت اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الاربعاء تجميدا جزئيا للاستيطان في الضفة الغربية لمدة عشرة اشهر من اجل تشجيع الفلسطينيين على استئناف مفاوضات السلام المعلقة منذ الهجوم الاسرائيلي على قطاع غزة العام الماضي. وقال البيان ان quot;هذه المباني العامة والمدارس يفترض انجازها بحلول مطلع العام الدراسي المقبلquot; في ايلول/سبتمبر.

وتستثني اسرائيل من قرار التجميد الجزئي والموقت القدس الشرقية التي احتلتها وضمتها في 1967 ويقيم فيها حوالى مئتي الف يهودي في 12 حيا وسط حوالى 250 الف فلسطيني. واكد نتانياهو من جهة اخرى انه سيتم انجاز ثلاثة الاف ورشة جاري العمل فيها في المستوطنات وتشييد المباني العامة من كنس ومدارس وغيرها تلبية لحاجات quot;النمو الطبيعيquot; لحوالى 330 اغلف مستوطن مقيمين في الضفة الغربية.

وصادقت الحكومة الامنية المصغرة الاربعاء على التجميد الجزئي والموقت الذي اعلنه نتانياهو وما زال يتعين المصادقة عليه خلال مجلس الوزراء الاسبوعي الاحد. وشددت الولايات المتحدة بدون جدوى الضغوط على اسرائيل من اجل ان تجمد الاستيطان بالكامل بما في ذلك في القدس الشرقية من اجل تحريك عملية السلام في الشرق الاوسط.