قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يقدر وزير الداخلية الإسباني أن القاعدة خطفت ثلاثة مواطنين من بلده يعملون في موريتانيا، وبحسب المعلومات فإن الهجوم وقع في الطريق بين العاصمة نواكشوط ومدينة نوادييو التجارية.

مدريد: قال وزير الداخلية الاسباني الفريدو بيريث روبالكابا ان جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة خطفت فيما يبدو ثلاثة من عمال الاغاثة الاسبان اختفوا في موريتانيا يوم الاحد. وقال روبالكابا للاذاعة الاسبانية يوم الاثنين quot;على الرغم من أننا لا يمكن أن نكون متأكدين تماما من أي شيء فان كل الدلائل تشير الى أنه حادث خطف.. وان صح هذا كما أخشى فان كل الدلائل تشير الى أنه تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي.quot;

واختفى البرت بيلالتا واليثيا جاميث وروكي باسكوال من قافلة تابعة لمنظمة للاغاثة الانسانية مقرها برشلونة لتوصيل أجهزة كمبيوتر ومعدات أخرى للمجتمعات الفقيرة. وقالت مصادر أمنية موريتانية ان الهجوم وقع في الطريق بين العاصمة نواكشوط ومدينة نواديبو التجارية الساحلية.

وأصبحت موريتانيا مصدر قلق أمني متزايد منذ أن أعلن مسلحون اسلاميون المسؤولية عن قتل أربعة سائحين فرنسيين في أواخر 2007 ثم قطع رؤوس جنود موريتانيين كانوا يقومون بدورية أمنية في سبتمبر أيلول 2008 . وأعلن تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي مسؤوليته عن هجوم انتحاري فاشل استهدف السفارة الفرنسية في موريتانيا في أغسطس اب وأسفر عن اصابة ثلاثة أشخاص.