قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اكد مدعي محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة سيرج برامرتس الخميس ان تعاون صربيا مع المحكمة تعزز خلال الاشهر الاخيرة، ولكن ينبغي عليها ان تعتقل المتهمين اللذين لا يزالان فارين.

نيويورك: قال برامرتس مقدما تقريره نصف السنوي الى مجلس الامن الدولي ان quot;تعاون صربيا مع مكتب المدعي تعزز في شكل مستمرquot;. واضاف ان الطلبات التي وجهها المكتب الى صربيا لتسليمه وثائق والاطلاع على الارشيف quot;تم التعامل معها في شكل اسرع واكثر فاعليةquot;.

وتابع ان quot;اعتقال المتهمين اللذين لا يزالان فارين هو الجانب الاكثر دقة في التعاون مع صربيا، ويبقى احدى ابرز الاولويات بالنسبة الى مكتبيquot;. واكد برامرتس ان مكتبه quot;يدرك احترافية ومهنية الاجهزة المكلفة العثور على الفارين واعتقالهماquot;. وشدد على quot;وجوب ان تواصل صربيا جهودها عبر اظهار نيتها الواضحة للعثور على الفارين واعتقالهماquot;.

وراتكو ملاديتش القائد العسكري السابق لصرب البوسنة هو احد هذين الفارين اللذين تطاردهما محكمة الجزاء الدولية اضافة الى غوران حجيتش. ويعتبر المجتمع الدولي ان اعتقال ملاديتش هو السبيل الافضل لدى صربيا لاثبات حسن نيتها، وخصوصا لتحقيق تقارب مع الاتحاد الاوروبي.

من جهتها، رحبت الرئاسة الصربية مساء الخميس بالتقرير quot;الايجابيquot; وquot;الموضوعيquot; لسيرج برامرتس. وقال الرئيس الصربي بوريس تاديتش ان quot;صربيا ستبذل ما في وسعها للعثور على المتهمين (الفارين) واعتقالهما ونقلهما الى لاهايquot; حيث مقر محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة.

هولندا تنظر بquot;ايجابيةquot; الى تقرير برامرتس في شان صربيا

الى ذلك، اعلن وزير الخارجية الهولندي مكسيم فرهاغن الخميس ان تقرير مدعي محكمة الجزاء الدولية ليوغوسلافيا السابقة في شان تعاون صربيا مع المحكمة quot;ايجابيquot;. وقال فرهاغن في بيان ان quot;تقرير (سيرج) برامرتس ايجابيquot;. واضاف quot;سابحث الاسبوع المقبل مع زملائي الاوروبيين ماذا يعني ذلك في شان اتخاذ القرار المتصل بعملية انضمام صربياquot;.

واعلن برامرتس الخميس ان تعاون صربيا مع محكمة الجزاء الدولية quot;تعززquot; خلال الاشهر الاخيرة، وذلك خلال تقديمه تقريره نصف السنوي الى مجلس الامن الدولي. لكنه شدد على ان quot;اعتقال المتهمين اللذين لا يزالان فارين هو الجانب الاكثر دقة في التعاون مع صربيا، ويبقى احدى ابرز الاولويات بالنسبة الى مكتبيquot;.

وراتكو ملاديتش القائد العسكري السابق لصرب البوسنة هو احد هذين الفارين اللذين تطاردهما محكمة الجزاء الدولية اضافة الى غوران حجيتش. وترفض هولندا تطبيق اتفاق الاستقرار والشراكة الموقع العام 2008 بين صربيا والاتحاد الاوروبي من دون quot;تعاون كاملquot; من جانب بلغراد مع محكمة الجزاء. وينبغي ان يحظى هذا الاتفاق باجماع الدول ال27 الاعضاء في الاتحاد الاوروبي، علما انه يشكل مرحلة اولى على طريق انضمام كامل لصربيا الى الاتحاد.