قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اعلن بو طالبي ان افغانستان ستكون فيتنام ثانية للاميركيين معتبرا ان السبب وراء تواجد الغرب في المنطقة هو الركض وراء الثروات الطبيعية

باريس: اعلن سفير ايران في فرنسا سيد مهدي ميرا بو طالبي مساء الخميس في تصريح لمحطة التلفزيون الفرنسية الاخبارية quot;فرانس 24quot; ان افغانستان ستكون quot;فيتنام ثانيةquot; للاميركيين معتبرا ان السبب الحقيقي لوجود الغرب في المنطقة هو quot;السيطرة على الثروات الطبيعيةquot;.

وردا على سؤال حول استراتيجية الرئيس الاميركي باراك اوباما الذي اعلن عن ارسال 30 الف رجل اضافي الى افغانستان، تساءل السفير الايراني عن quot;سبب وجود هذا العدد من القوات العسكرية الغربيةquot;.

وسأل quot;من خلق القاعدة؟ وطالبان، من خلقهم؟ هم (الاميركيون) الذين خلقوهم بانفسهم وبعد ذلك استعملوهم حجة لانتشارهم. هم ينتشرون في منطقتنا للسيطرة على الموارد الطبيعيةquot;. واضاف quot;اعتقد ان هذا الامر سيكون فيتنام ثانية للولايات المتحدةquot;.

ومن جهة اخرى، انتقد السفير الايراني في باريس الاعضاء الدائمي العضوية في مجلس الامن الدولي الذين صوتوا في الوكالة الدولية للطاقة الذرية على قرار يدين ايران على برنامجها النووي المثير للجدل. وقال quot;كان يتوجب على هذه الدول ان تدمر منذ 40 عاما ترسانتها النوويةquot; اخذا على الغربيين عدم التعاطي مع المفاوضات حول معالجة الوقود النووي الايراني في الخارج quot;كمسألة تجارية بحتةquot; رافضا quot;الاملاءاتquot; وquot;الالاعيب التي اصبحت منتهيةquot;.

واكد quot;انها مسألة تجارية: نملك القدرة على التخصيب ويمكننا ان ننتج الوقود النووية ويمكننا ان نيبعها الى دول اخرىquot; مشيرا الى انه quot;بدل وضع العصي في عجلاتنا كان يتوجب عليهم ان يشاركوا ايران في بناء مراكز اخرىquot;. واضاف quot;العالم، ليس اربع او خمس دول تعتبر نفسها انها تمثل الاسرة الدوليةquot;.