قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

nbsp;اكد وزير خارجية جمهورية الجبل الاسود (مونتنيغرو) ميلان روتشين عزم بلاده في المضي في تطبيع علاقاتها مع جمهورية كوسوفو بصرف النظر عن الضغوطات التي تمارسها (بلغراد) لثني بلاده عن مواصلة العلاقات مع كوسوفو.

سراييفز: اعلن روتشين في تصريح لاذاعة (كوتور) من جمهورية الجبل الاسود ان بلاده لا تود التضحية بعلاقاتها مع كوسوفو بصرف النظر عن رغبتها في الحفاظ على علاقاتها مع حليفتها التقليدية صربيا مبينا ان قرارا بانشاء تمثيل دبلوماسي مع كوسوفو سيظل قرارا سياديا مرتبطا بمصالح بلاده بعيدا عن الضغوط التي تمارسها (بلغراد).

واعرب روتشين عن امله في ان لا ينعكس قرار بلاده بفتح سفارة لها في كوسوفو او لكوسوفو في جمهورية الجبل الاسود سلبا على العلاقات مع صربيا مبينا ان بلاده ستنتظر قرار محكمة العدل الدولية في الخلاف بين صربيا و كوسوفو الا ان ذلك لن يكون ملزما لبلاده في المستقبل.

يذكر ان جمهورية الجبل الاسود والتي تعتبر نفسها الدولة الشقيقة لصربيا كانت من اوائل الدول التي اعترفت باستقلال كوسوفو الامر الذي ادى الى توتر العلاقات مع صربيا التي مارست ضغوطا كبيرة لثني جمهورية الجبل الاسود عن الاعتراف بكوسوفو.