قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ستنقل الحكومة العراقية انصار منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة من معسكر اشرف في محافظة ديالى الى احدى مناطق بغداد، تطبيقا لقرار اسكانهم في اماكن مخصصة

بغداد: اعلنت الحكومة العراقية الخميس انها ستنقل انصار منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة من معسكر اشرف في محافظة ديالى الى احدى مناطق بغداد. ووجه المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ دعوة للصحافيين للذهاب الى quot;المخيم الجديد، حيث سيتم نقل سكان مخيم اشرف الى بغداد تطبيقا لقرار الحكومة لاسكانهم في اماكن مخصصة لهذا الغرضquot;.

ويبعد مخيم اشرف الذي تم تشييد مطلع ثمانينات القرن الماضي، مسافة ثمانين كلم عن الحدود مع ايران، ويسكنه حوالى 3500 شخص من الرجال والنساء والاطفال. وتأسست quot;مجاهدي خلقquot; العام 1965 بهدف اطاحة نظام شاه ايران، وبعد الثورة الاسلامية عام 1979 عارضت النظام الجديد. وتتهم السلطات الايرانية مجاهدي خلق بالخيانة لتحالفها في الثمانينات مع نظام صدام حسين خلال الحرب بين البلدين.

وقد شطبت منظمة quot;مجاهدي خلقquot; اواخر كانون الثاني/يناير الماضي من لائحة الاتحاد الاوروبي للمنظمات الارهابية ودانت الحكومة الايرانية بشدة هذا القرار. والمنظمة هي الجناح المسلح للمجلس الوطني للمقاومة في ايران، ومقره فرنسا، الا انها اعلنت تخليها عن العنف في حزيران/يونيو 2001.

وقد جردت القوات الاميركية المنظمة من السلاح العام 2003 اثر سقوط النظام السابق. وتفرض القوات الامنية العراقية طوقا حول مخيم اشرف منذ تموز/يوليو الماضي اثر مواجهات شرسة اسفرت عن مقتل 11 من الايرانيين واصابة مئات بجروح وتوقيف 36 من مجاهدي خلق تم الافراج عنهم في وقت لاحق.